الرئيسية حوادث «أنا عايزة بابا ياخد إعدام».. جملة أطلقتها طفلة ذات الـ11 عامًا وهزت بها مشاعر الكثير على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”

«أنا عايزة بابا ياخد إعدام».. جملة أطلقتها طفلة ذات الـ11 عامًا وهزت بها مشاعر الكثير على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”

moda 2324
«أنا عايزة بابا ياخد إعدام».. جملة أطلقتها طفلة ذات الـ11 عامًا وهزت بها مشاعر الكثير على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت / آروى ياسر
“رصـــد الــوطــن”

تعاطفًا مع الطفلة التي يغتصبها والدها هي وأخوها الأصغر، الطفلة (س)، تعانى من حالة صلع بسبب تأثر حالتها نفسيًا من اغتصاب والدها لها، وأخيها الأصغر (م) المعاق.

تقول الفتاة، التي رفضت نشر اسمها، إن والدها تجرد من كل مشاعر الإنسانية، حيث كان يعرض مشاهد جنسية على ابنه وبنته ويغتصبهما بعد ذلك، طفلة تتحول آمالها وطموحها من اللعب واللهو إلى الرغبة فى الثأر من والدها، وأصبح طموحها فى الحياة أن يتعذّب والدها قبل أن يتم إعدامه.

وأكد المحامى طارق العوضى، على أن خالة الطفلة تقدمت ببلاغ رسمى، وذلك بعد اكتشافها ما كان يفعله الأب.

وأضاف “العوضي”، في تصريحه” لـرصد الوطن»، أن الطفلة طالبت بإعدام والدها، مشيرًا الى أن الطفلة فى حالة نفسية صعبة.

من جانبه علّق دكتور أحمد العمرى، أستاذ الصحة النفسية بجامعة القاهرة، أن حالة الصلع التى لدى البنت هي رد فعل للواقع الأليم الذي عاشته.

وأشار “العمري”، إلى أن الألم النفسي له تأثير كبير على الألم العضوي، كما هى الحال فى ألم القولون العصبى فهو نتاج تعب نفسي وليس عضوي، مؤكدًا أهمية متابعة حالة الطفلين (س، وم) من مؤسسات متخصصة، لكى يتخطيان تلك الأزمة النفسية الشديدة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.