إلهامى عجينة ….كان مجرد اقتراح للرد على سبب انتشار ظاهرة الزواج العرفى فى مصر

متابعة / ميادة عبدالعال تراجع إلهامى عجينة عضو مجلس النواب،.
Article rating: 1 out of 5 with 1 ratings

 إلهامى عجينة ….كان مجرد اقتراح للرد على سبب انتشار ظاهرة الزواج العرفى فى مصر

متابعة / ميادة عبدالعال تراجع إلهامى عجينة عضو مجلس النواب،...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

اخبار عاجلة

 إلهامى عجينة ….كان مجرد اقتراح للرد على سبب انتشار ظاهرة الزواج العرفى فى مصر

2 أكتوبر، 2016, 6:15 م
536
 إلهامى عجينة ….كان مجرد اقتراح للرد على سبب انتشار ظاهرة الزواج العرفى فى مصر
طباعة
متابعة / ميادة عبدالعال

تراجع إلهامى عجينة عضو مجلس النواب، عن تصريحاته التى طالب فيها بإجراء كشف عذرية على الطالبات فى الجامعات، مؤكدا أن هذا كان مجرد اقتراح منه للرد على سبب انتشار ظاهرة الزواج العرفى فى مصر.

وقال عجينة فى تدوينة له على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” : “بسم الله الرحمن الرحيم.. أنا باعتذر عن الإشاعات اللى انتشرت عن كشف عذرية البنات فى الجامعة أنا مقلتش كدا والموضوع كان صحفى بيسأل عن سبب زيادة حاﻻت الزواج العرفى فى المدارس والكليات وإيه دور الحكومة فاقترحت الموضوع ده وكان مجرد اقتراح”.

والجدير بالذكر أن عجينة طالب بتوقيع الكشف الطبى على الطالبات داخل الجامعات بشكل دورى قائلا: “أى بنت تدخل الجامعة لازم نوقع عليها الكشف الطبى لإثبات أنها “آنسة”، وكذلك ينبغى أن تقدم كل بنت مستندا رسميا عند تقدمها للجامعة بأنها آنسة، وذلك من أجل القضاء على ظاهرة انتشار الزواج العرفى فى مصر”.

وقال عجينة  أنه يجب أن يصدر وزير التعليم العالى قرارا بتوقيع الكشف الطبى على الطالبات على أن يتم توقيعه كل عام كشرط للحصول على كارنيه الجامعة، وأى طالبة يثبت أنها تزوجت عرفيا أو ليست آنسة يتم إبلاغ أهلها على الفور متابعا: “مش لازم أى حد يزعل من القرار ده.. ولو أنت زعلان يبقى معناه إنك خايف إن بنتك تكون متجوزة عرفى من وراك”.

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات