الرئيسية اخبار عاجلة ” اثر التلوث الغذائي علي الصحة العامة “

” اثر التلوث الغذائي علي الصحة العامة “

moda 952
” اثر التلوث الغذائي علي الصحة العامة “
واتساب ماسنجر تلجرام

 

منال المغربى
الاسكندريه

في اطار نشر الوعي البيئي بين طلاب المدارس للحفاظ علي الصحة العامة من التلوث نظم مركز اعلام غرب الاسكندرية ندوة بعنوان ” اثر التلوث الغذائي علي الصحة العامة ” بمدرسة شهداء التحرير الثانوية بنات وبحضور الاستاذة / امل شعبان ” رئيس مجلس الامناء بالمدرسة ” التي رحبت بالسادة الحضور واكدت علي اهمية غرس السلوكيات الايجابية في ابنائنا والبعد عن السلوكيات السلبية ، وادار اللقاء احمد جعفر اخصائي اعلام بالمركز وافتتح الندوة مجدى الغريب مدير المركز الذى اكد على اهمية الحفاظ علي البيئة من التلوث وان يتعاون جميع افراد المجتمع في تجميل ونظافة البيئة المحيطة به ثم تحدثت الاستاذة / وفاء علام صابر ” مسئول الاعلام بجهاز شئون البيئة عن دور الجهاز في حماية البيئة من التلوث ، واكدت علي ضرورة عدم تناول أغذية او مشروبات خارج المنزل حتي لا نتعرض للامراض خاصة ان منظمة الصحة العالمية تحذر من تناول اللحوم المصنعة لوجود مواد مسرطنة بها ، كما ان امريكا منعت بيع الاندومي في اسواقها لتسببه المباشر في مرض السرطان ، كما تناولت انواع المخلفات المنزلية وكيفية الاستفادة منها وضرورة فصل المخلفات من المنبع ووضع مخلفات الطعام فى كيس وباقى المخلفات فى كيس آخر حتى يمكن الاسنفادة من هذة المخلفات فى شركات السماد ، كما اوضحت بعض انواع المخلفات الخطرة مثل اللمبات الموفرة والمنظفات وعلب الاسبراى والمبيدات الحشرية وعدم تعريضها للحرارة حتى لاتنفجر مسببة حرائق وكوارث واهمية استخدام جوانتى عند استخدام منظفات تحتوى على مواد كيماوية حتى لاتضر بالبشرة لأنها قد تسبب سرطان للجلد ،
كما عرضت أ / وفاء بعض الافكار البسيطة التى يمكن من خلالها استخدام بعض المخلفات فى المنازل مثل استخدام زجاجات المياة البلاستيك لعمل مقلمة أو علبة للفرش واستخدام الجرائد فى عمل شنط ورقية وبعض الاعمال الفنية واستخدام الملابس القديمة فى عمل مفارش بعد تجميلها وهذة العملية تسمى اعادة تدوير المخلفات واخراج الابداعات الفنية لدى الفرد فى استخدام المخلفات بدلا من التخلص منها وفي ختام الندوة تم تقديم شهادة تقدير من المركز للاستاذة وفاء لتعاونها مع المركز في نشر الوعي البيئي.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.