الرئيسية أخبار “ملكه الغابات” مصممة الأزياء حنان أغا

“ملكه الغابات” مصممة الأزياء حنان أغا

moda 2965
“ملكه الغابات” مصممة الأزياء حنان أغا
واتساب ماسنجر تلجرام
كتب / نجاح سالم
“رصـــد الـــوطــن”

تصميم الأزياء هو فن من الفنون التطبيقيه المتخصصه لتصميم الملابس،هو أيضآ فن وقتي او موسمي حيث يتأثر بما حوله ويعتبر من توابع الحياه الثقافيه والتأثيرات الإجتماعيه ويتسم هذا الفن بالتجديد والتنوع والإبهار موسم بعد موسم.
حنان أغا :خريجه فنون جميله قسم ديكور. بدأت تعمل بفن الديكور منذ 15 عامآ بمدينه الأقصر وفي ذلك الوقت كانت مهنه الديكور مقتصره فقط علي الرجال لكنها إستطاعت أن تثبت عكس ذلك،ولأننا نعيش في مجتمع ذكوري يعطي المرآه أحيانآ تأشيره المرور للعمل لكن بشرط الاتتجاوزها،لكنها تجرأت وإقتربت،في البدايه واجهت الكثير من الصعوبات في عملها وسط العمال والصنايعيه لكنها إستمرت في عملها الي أن أصبح الكل يحترم مجازفتها بالدخول الي هذا العمل تعرضت للعديد من المخاطر من صعود السلم والسقاله وبسرعه شديده بدأت تنافس الرجال،تقول “حنان” أن الأمر في بدايته كان صعبآ ومع ذلك وتدريجيآ إستطاعت التأقلم موضحه أن نظرات كل من حولها كانت مليئه بالدهشه والتعجب في البدايه لكن الأمر لم يعد ذلك،الي أن إختارها مساعد مدينه أمن الأقصر في ذالك الوقت بتجهيز شقه إبنته بالكامل وبالفعل إستطاعت ترتيب الديكور بشكل رائع مما أكسب المكان طابع خاص يوحي بالراحه.وكانت في ذلك الوقت تملك أتيليه ولأن كل تصميماتها كانت من الهاند ميد وخامات عاليه الجوده وكان من يتوافد علي الاتيليه من الاثرياء والمتذوقون للفن الذين يقدرون قيمه كل قطعه فنيه.
وبعد حدوث ظروف خاصه بها قررت أن تترك الأقصر وعادت الي الفاهره كما تركت أيضآ فن تصميم الديكور وبعدها مرت بفتره حزن شديد إعتبرته في ذلك الوقت فشل في ترك مجال حققت من خلاله نجاحات كبيره.ولحبها الشديد لفن الهاند ميد قررت هذه المره أن تقتحم عالم “الأزياء والموضه” كانت في بعض الأحيان تصمم لبسها بنفسها لكنها لم تكن تجيد العمل علي مكنه الخياطه كانت تخيط علي يديها مما أكسبها خبره أكثر في شغل الهاند ميد،كما عملت علي تصميم الشنط العظم وهي من أصعب الصناعات لما تمر بيه من مراحل عديده قبل التجهيز للشكل النهائي ومع الوقت والخبره اصبحت تتقنها كفن بل تخرج منها تصاميم وأشكال كثيره مختلفه تتميز بالأناقه وتمنح كل قطعه جمالآ حتي تكون مفضله لدي الزبائن عند إدراجها بالسوق.
من هنا بدأت تقتحم عالم الازياء والموضه وساعدها علي هذا دراستها للنسيج والألوان أصبحت تتقن اللعب بالخيوط والألوان وتجميعها في تكوين واحد.ولأنها كانت مصريه من جزور تركيه تبادلت تبادلت الدراسات والثقافات المختلفه بإختلاف الزمان والمكان مع الأتراك مما ذادها خبره في الفاشون.إستخدمت خامات وماتريال مختلفه وطبيعيه مثل الكتان،الجينز،الشيفون وإستخدمت كل هذه الخامات في الكولكشن الأخير لها كما إستخدمت أيضآ الأقطان المصريه المعالجه،عملت علي تصميم يجمع بين الابداع والبساطه ويمكن أيضآ أن تجمع بين أكثر من ستايل في تصميم واحد.
كما إستخدمت الفرو وإستطاعت أن تخرج منه أجمل التصميمات نظرآ لعشقها لأفريكانوا،إستخدمت الفرو الطبيعي تستورده من “السويد”كما إستخدمت أيضآ الفرو الصناعي نظرآ لإرتفاع الأسعار وعملت منه الفورير ،الشنط ،الجامبير وأيضآ أدخلته في الكثير من التصميمات الشتويه،كما إستخدمت كل الألوان وكل أنواع جلود الحيوانات في الغابات الإستوائيه في تصميماتها ومن هنا أطلق عليا لقب ملكه الغابات.
عملت برنامج علي قناه cbc اكسترا عن فن الديكور وتم التصوير في بيتها والبرنامج كان من حلقتين وبالرغم من أنه كان أول ظهور لها علي شاشه التلفاز اللي أنها كانت واثقه من نفسها مما اثار دهشه طاقم التصوير من ثقتها بنفسها الزائده،وتوالت بعد ذلك الظهور في الكثير من البرامح واللقائات وكتب عنها في بعض الصحف والمواقع،كما تم إختيارها ضمن لجنه تحكيم في مسابقه ملكه حجاب العرب، كما سافرت الي لندن لحصور إيفنت في السفاره المصريه وكان بسبب فستان عملته بدون إبره وفتله ،أصبحت الأن تملك براند “حنان أغا”ولها توكيلات داخل مصر في طنطا والأقصر ومن خارج مصر تركيا والتسويق في الدنمارك،السويد،ودبي ومن خلال صفحات التواصل أون لاين.
أصبحت الأن حنان أغا مصممه أزياء مصريه من جزور تركيه بحداثه فكرها وأزيائها العمليه والذي جعلها من أشهر مصممين الأزياء في مصر.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.