الاجتهاد أساس النجاح

[caption id="attachment_5733" align="alignnone" width="300"] شاذلى محمد منصور[/caption] كتب - شاذلى.
Article rating: 1 out of 5 with 1 ratings

الاجتهاد أساس النجاح

[caption id="attachment_5733" align="alignnone" width="300"] شاذلى محمد منصور[/caption] كتب - شاذلى...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

مقالات الكتاب

الاجتهاد أساس النجاح

12 يونيو، 2016, 1:25 ص
871
الاجتهاد أساس النجاح
طباعة
شاذلى محمد منصور

شاذلى محمد منصور

كتب – شاذلى محمد منصور :

قال تعالى :

بسم الله الرحمن الرحيم

( لا أقسم بهذا البلد ( 1 ) وأنت حل بهذا البلد ( 2 ) ووالد وما ولد ( 3 ) لقد خلقنا الإنسان في كبد ( 4 ) أيحسب أن لن يقدر عليه أحد ( 5 ) يقول أهلكت مالا لبدا ( 6 ) أيحسب أن لم يره أحد ( 7 ) ألم نجعل له عينين ( 8 ) ولسانا وشفتين ( 9 ) وهديناه النجدين ( 10 ) ) صدق الله العظيم

وقوله : ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) روي عن ابن مسعود ، وابن عباس ، وعكرمة ، ومجاهد ، وإبراهيم النخعي ، وخيثمة ، والضحاك ، وغيرهم : يعني منتصبا – زاد ابن عباس في رواية عنه – في بطن أمه .

والكبد : الاستواء والاستقامة . ومعنى هذا القول : لقد خلقنا الإنسان سويا مستقيما كقوله : ( يا أيها الإنسان ما غرك بربك الكريم الذي خلقك فسواك فعدلك ) [ الانفطار : 6 ، 7 ] ، وكقوله ( لقد خلقنا الإنسان في أحسن تقويم ) [ التين : 4 ] .

وقال ابن [ أبي نجيح ] عن جريج وعطاء عن ابن عباس : في كبد ، قال : في شدة خلق ، ألم تر إليه . . وذكر مولده ونبات أسنانه .

قال مجاهد : ( في كبد ) نطفة ، ثم علقة ، ثم مضغة يتكبد في الخلق – قال مجاهد : وهو كقوله : ( حملته أمه كرها ووضعته كرها ) وأرضعته كرها ، ومعيشته كره ، فهو يكابد ذلك .

وقال سعيد بن جبير : ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) في شدة وطلب معيشة . وقال عكرمة : في شدة وطول . وقال قتادة : في مشقة .

وقال ابن أبي حاتم : حدثنا أحمد بن عصام ، حدثنا أبو عاصم ، أخبرنا عبد الحميد بن جعفر ، سمعت محمد بن علي أبا جعفر الباقر سأل رجلا من الأنصار عن قول الله : ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) قال : في قيامه واعتداله . فلم ينكر عليه أبو جعفر .

وروى من طريق أبي مودود : سمعت الحسن قرأ هذه الآية : ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) قال : يكابد أمرا من أمر الدنيا ، وأمرا من أمر الآخرة – وفي رواية : يكابد مضايق الدنيا وشدائد الآخرة .

[ ص: 404 ]

وقال ابن زيد : ( لقد خلقنا الإنسان في كبد ) قال : آدم خلق في السماء ، فسمي ذلك الكبد .

واختار ابن جرير أن المراد [ بذلك ] مكابدة الأمور ومشاقها .

ونستنتج من ذلك كله أن الانسان يحيا ويعيش مجتهدا باحثا عن وسائل تحسين وسعة الرزق فلا يجلس وينتظر سعة رزقه وعلمتنا سنة الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم الاجتهاد والهجرة والانتقال من مكان الى أخر من أجل البحث عن الرزق وسعة الحال
ولدينا قصة شاب أمريكى كان يعيش وأهله على كوبونات المعونة من بلده لضيق حالهم وفقرهم الشديد فماذا فعل هذا الشاب ؟
انه لم يستسلم للفقر وانما بحث واجتهد وفكر ودبر فقام بصنع واختراع أشياء كثيرة حتى توصل الى اختراع قام ببيعه الى ادارة الفيس بوك بمبلغ 19 مليون دولار فتغير حال الأسرة وأصبح الشاب يمتلك الكثير من المال فسبحان الرزاق الذى يرزق جميع خلقه ولكن للاجتهاد مع الايمان أسرار ولا حول ولا قوة الا بالله

إرسل لصديق

الوسوم :
  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات