الرئيسية حوادث التفاصيل الكاملة لسقوط عصابة بيع الأطفال

التفاصيل الكاملة لسقوط عصابة بيع الأطفال

moda 726
التفاصيل الكاملة لسقوط عصابة بيع الأطفال
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت/ ياسمين محمد
“رصــــــد الـــوطـــن”

 

“من تبيع جسدها.. تبيع أغلى ما لديه”، بهذه الجملة تستطيع أن تفهم مجريات القصة وأحداث ما حدث، فظهرت خلال الأيام الماضية، تجارة.سوداء رائجة بمنطقة العمرانية، نشط مجال بيع الأطفال “حديث الولادة”،
وتعود تفاصيل الواقعة كما جاءت في محضر الشرطة وتحقيقات النيابة، المؤكدة بأن هناك عصابة مكونة من 5 متهمين بينهم 3 سيدات مسجلات أداب، وعاطلين يبيعوا الأطفال السفاح مقابل مبالغ مالية.
لم يكن الحظ الذي يحالفهم في مدة عملهم بممارسة الدعارة يستطيع أن يقف أمام ذكاء ضابط المباحث الذي أوهمهم بأنه أب لم يرزقه الله بأطفال ويبحث عن ابن له، ويطمع في شراء الطفل الذي لديهم بمقابل مادي مغري.
وأثناء اتمام عملية الشراء المقدرة بـ 5 ألاف جنيه سعر الطفل، ألقى القبض عليهم واتهموا بالتجار في البشر وممارسة الدعارة، وقرر حبسهم 4 أيام على ذمة التحقيق.
“13 شهرا”
13 شهرا وهو عمر بداية النشاط الإجرامي للمتهمين، وهم “صابرين.ع” 18 عام ووالدة الطفل الرضيع و”رضا.ش” 23 عام ربة منزل ومسجلة أداب، و”صباح.خ” 23 عام ربة منزل ومسجلة أداب، وطارق .م” 37 عام عاطل ونجل خالت الطفل، و”علي.ت” 32 عام عاطل، وهو نشاط ممارسة الدعارة، وتم ضبطهم في قضايا واتهامهم في عدة قضايا ممارسة دعارة.
“قتل الطفل.. أم البيع”
سؤال تم مناقشته من قبل المتهمين الخمسة لمدة ساعات وانتهت ببيع الطفل “الطفل” هو ابن المتهمة الاولى صابرين”.. بعدما حملت سفاحا من أحد الأشخاص أثناء ممارستها الدعارة معه بمقابل مبلغ مالي، وأنجبت منه الطفل، وبعد 3 أسابيع قررت التخلص منه واجتمعت مع باقي المتهمين، لاتخاذ قرار للتخلص من الطفل، وجاء القرار ببيع الطفل مقابل حصولهم على مبلغ مالي.
“5 الأف جنيه”
هو المبلغ الذي عرضه المتهمين مقابل بيع الطفل، وتبين بأن المتهمين بحثوا عن عدد من الأسر التي لم تجنب لعرض الطفل عليهم، وأثناء ذلك وردت تلك المعلومات لضباط مباحث قسم شرطة العمرانية، وأخطر المقدم محمد الجوهري رئيس مباحث قسم العمرانية، اللواء إبراهيم الديب مدير الإدارة العامة للمباحث بتفاصيل تلك المعلومات، وتم عمل فريق بحث وتحر ووضع خطة لضبط المتهمين.
“كمين الشرطة”
توصلت تحريات المباحث تحت قيادة اللواء محمد عبد التواب مدير المباحث الجنائية إلى أن تم عمل كمين للمتهين وتم الاستعانة بضابط من القسم لكى يوهم المتهمين بأنه عنده الرغبة لشراء الطفل، وتم الاتفاق معهم ووافق الضابط على شراء الطفل مقابل مبلغ 5 الأف جنيه، وتم الاتفاق على موعد لتسليم الطفل.
“ضبط العصابة”
وضع كمين في منتصف الليل يوم السبت الماضي، وضبط المتهمين أثناء تسليم الطفل للضابط، و اقتيادهم إلى قسم الشرطة العمرانية، وسجلت القوات تحت إشراف اللواء هشام العراقي مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة اعترافات المتهمين، وكشفت أن من بين المتهمين 3 مسجلات أداب وأنهم قرروا بيع الطفل بدلا من قتله للاستفادة من “المال”، وتم إخطار النيابة التي أصدرت قرارها بحبسهم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.