الرئيسية أخبار الدهشان يضع رؤية جديدة لتطوير المؤسسات التعليمية ويؤكد التعليم هو أساس النهضة المصرية

الدهشان يضع رؤية جديدة لتطوير المؤسسات التعليمية ويؤكد التعليم هو أساس النهضة المصرية

moda 947
الدهشان يضع رؤية جديدة لتطوير المؤسسات التعليمية ويؤكد التعليم هو أساس النهضة المصرية
واتساب ماسنجر تلجرام
كتب/ رضا فتحي بدير 
“رصـــــد الــــوطـــن”

قام د أيمن الدهشان مستشار التعليم والتدريب والتطوير بمدارس السيدة خديجة للغات إدارة النزهة التعليمية بمصر الجديدة بوضع الخطة التدريبية لعام 2017 لتطوير المدارس وشملت الخطة تدريب المدرسين وتدريب العاملين والاداريين على العديد من البرامج بهدف رفع الكفاءة التعليمية وتحسين النتائج وقياس العائد على الاستثمار من ذلك وبدات الخطة التنفيذ من بداية اجازة الفصل الدراسي الاول .
وذكر الدهشان أنه يجب على جميع المدارس تطوير أربع محاور أساسية فى التعليم والمنظومة التعليمية للخروج عن التقليد والخروج من الأزمة التعليمية :
1- المعلم ويشمل طريقة العرض ، واسلوب التدريس ، وأساليب التعلم النشط ، تقبل الطلاب جميعا دون تمييز ، وإدارة الفصل ، إدارة وقت الحصة ، إستخدام طرق العصف الذهنى والتفاعل ، التحلى بالأخلاق لكى يكون نموذج للطلاب ومساعدة الطلاب فى التعرف على مواهيهم وتنميتها .
2- المنهج يشمل أختيار أفضل المصادر ، يجب مشاركة الطلاب فى الشرح ، حل الواجبات داخل الفصل ، تسهيل المنهج ، الاعتماد على الفهم وليس الحفظ ، تدريس منهج للقيم والاخلاق .
3- الطالب : التركيز داخل المدرسة ، الاهتمام بفهم الحصة داخل الفصل ، والاقبال على الحضور والالتزام وممارسة الأنشطة والتحلى بأخلاق الزمالة والتعاون والتسامح .
4- الموظف وإدارة المدرسة : مساعدة الطالب ، رفع الروح المعنوية ، التواصل المجتمعى ، زيادة الانشطة ، تكريم الطلاب المتفوقين والاهتمام بالموهبين وبث ثقافة جديدة والاهتمام بمخرجات التعليم ودور المدير والقيادة فى تحسين البيئة المدرسية ، تقييم الأداء بشكل مستمر والبقاء للأكفأ .
وانه يجب على أولياء الأمور التواصل مع المدرسة ومتابعة سلوك ونتائج أولادهم وتلبية دعوة المدرسة لحضور الأنشطة ومتابعة أوجه القصور والضعف لدى الطلاب .
وأكد الدهشان أنه لن ينصلح حال مصر بدون تعليم ولن ينصلح بدون تربية وأنه يجب على المنظومة التعليمية من خلال الوزير القادم وضع رؤية جديدة للتعليم للنهوض بمستقل مصر وأن أثق فى ذلك إذا تعاون معه فريق العمل .
ويجب النظر الى موقع مصر الان من الترتيب العالمى للتعليم حرام دولة بهذا القدر من المعرفة والخبراء يكون هذا ترتيبها ، يجب أن نرى التعليم المجاور لنا ونتعلم منه
فالتعليم والتربية والتربية قبل التعليم وتدريس الأخلاق والتعلم من تحارب الدول هى فرصة لمصر ولشعبها .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.