الرئيسية محافظات السجن ثلاث سنوات وخمسمائه جنيه غرامه لأهالى مشروع غرب طهطا

السجن ثلاث سنوات وخمسمائه جنيه غرامه لأهالى مشروع غرب طهطا

moda 1114
السجن ثلاث سنوات وخمسمائه جنيه غرامه لأهالى مشروع غرب طهطا
واتساب ماسنجر تلجرام
كتب / عبدالحى عطوان 
“رصــــد الـــــوطــــن”

قضت محكمه جهينه الكليه بالسجن ثلاث سنوات وغرامه خمسمائه جنيه على خمسمائه وسبعون مزارع من مزارعى مشروع غرب طهطا

يرجع احداث الحكم الذى قضت به المحكمه اليوم فى صوره صادمه بل قد تلقى بالعديد بين غياهب السجون الى قيام عدد من المزارعين باستصلاح الشريط الصحراوى الواقع تحت ابراج الضغط العالى الممتده من مدينه جهينه حتى قريه الجبيرات الواقعه بزمام مدينه طهطا وقد قدرت تلك المساحه بتسعمائه وخمسون فدان موزعه بوضع اليد حيث امتلك احد رجال الاعمال وورثته مائه وخمسه فدان والباقى 845 فدان قاما باستصلاحها خمسمائه تسعه وستون مزارع بواقع فدان او فدان ونصف لكل مزارع

ولم تتقدم شبكه الكهرباء باى شكوى ضد هؤلاء المزارعين او تقاضيهم حتى الان بل وافقت على الزراعه ايمانا منها بتوفير نفقات الصيانه لابراج لضغط العالى او توفير نفقات الحراسه حيث كانت مستهدفه فى فتره معينه

وقد فوجئ المزارعين بعمل محاضر لهم باعتبارهم قاموا بالتعدى على املاك الدوله من قبل اللجنه المشكله من رئيس الوزراء السابق ابراهيم محلب واحيلت تلك المحاضر الى محكمه جهينه الكليه التى قضت بحبس الجميع خمس سنوات وغرامه خمسمائه جنيه

وقال فتح الله محمد عبدالعال احد المزارعين والمهدد بالسجن اننا قمنا بالاستصلاح من 2004 وطالبنا اكثر من مره بالتمليك مثل جيراننا ولدينا عقود من املاك سوهاج تثبت تمليكهم لامتداد نفس الشريط الصحراوى
واشار صلاح احمد حسانين اننا الان مطالبون بسداد 22 الف جنيه ايجار قديم حق انتفاع من 89 وان لم نقم بالسداد سيحكم علينا بالحبس هذا بخلاف حكم المحكمه بالتعدى واننا لم نستصلح الا من عام 2004 واضاف ما مصيرنا اذا قمنا بالدفع هل نتملك ارضنا التى شقينا واستصلاحناها ام سنطرد منها

واشار محمد احمد فراج اننا قمنا باستصلاح شريط صحراوى تحت ابراج الضغط العالى وتكبدنا المعاناه فى استصلاح الفدان حيث كلفنا اكثر من خمسون الف جنيه فبدلا من ان تكافئنا الدوله وتملكنا ما استصلاحناه تدفعنا للسرقه والبلطجه بفرار الحبس لنا وعد التملك

وقال محمود محمد عبدالعال ابو مغنم انا لسه خارج من السجن لمده ثلاث سنوات من 2007 حتى 2010 وقد استصلحت هذه القطعه لا تعايش منها ولا املك قوت يومى ومهدد الان بدخول السجن مره اخرى

وقد اضاف فتح الله محمد عبدالعال باننا لجئنا للطرق القانونيه والى النائب ابوذهاد ولم نجد حلال للتقنين لذلك نناشد السيسي شخصيا بتقنين اوضاعنا رحمه بمصير مجهول ينتظرنا وينتظر عائلتنا
ونطالب كما قاموا بتمليك شخص مائه فدان يملكونا نحن الغلابه كل منا فدان

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.