الرئيسية مقالات الصــــــــــوفيه

الصــــــــــوفيه

moda 1122
الصــــــــــوفيه
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت / هاجر البعو
“رصــــد الــوطن”

العشق الألهي من أعلي مراحل السلام الداخلي وفي وصف حب الذات الألهيه يجب ذكر الشاعر الصوفي”الحلاج” الذي عشق الأله بكل جوارحه وتغني به في كل اشعاره  والله ما طلعت شمس ولا غربت إلا وحبك مقرون بأنفاسي ولا خلوت إلي قوم إحدثهم إلا وأنت حديثي بين جلاسي ولا ذكرتك محزونا ولا فرحا إلا وأنت بقلبي وبين وسواسي  ولا هممت بشرب الماء من عطش إلا رأيت خيالا منك في الكأس
ولو قدرت علي الأتيان جئتكم سعيا علي الوجه أو مشيا علي الرأس  وفي ذكر حب الأله يجب ذكر الصوفيه
الصوفيه أسمي من أن يتم وضع تعريف محدد لها كما قال “أدريس شاه” ومزاياده علي ذلك فأن الصوفيه منذ بداية ظهورها وهي لا ترتبط بدين ، حيث نجد أن “بوذا” المستنير ترك كل مايملكه من ثراء ورفاهيه وحياته الأشبه بحياه الساده والملوك ليبدأ رحله الزهد والتجرد ليصل إلي الأله ، فلم يكن بوذا نبيا ولا رجل دين بل كان فيلسوفا ولكنه تصوف حين تجرد من ملاذات الحياة ليصل إلي الرب .

وبذلك فالصوفيه لا ترتبط ايضا بأضرحة آل البيت فهي علاقة خالصه بين العبد والرب دون وجود وسيط ثالث بينهم ،ففي الأونه الأخيرة ظهرت العديد من الطرق الصوفيه في مصر والتي تربطها علاقة وطيده بمساجد آل البيت ، فبدأ البعض بالنفور من الصوفيه لرؤيتهم يتوسلون لأهل البيت لا لرب آل البيت حتي دون ان يعلموا ماهي الصوفيه ، ولكن هذا يخرج تماما عن مفهوم الصوفيه ، فليس هناك علاقة بين الصوفيه وآل البيت .

كما أن ربط الصوفيه بآل البيت جعل البعض يظن أن الشيعة من الصوفيه لأرتباط اصحاب الطرق الصوفيه بمساجد آل البيت وكذلك الشيعة الذين يخرجون عن المبادئ الساميه للصوفيه وهي السلام والمحبه ،فلا توجد علاقه تربط الشيعة ومساجد آل البيت بالصوفيه.

فالصوفيه حالة من التجرد والزهد والتخلص من الشهوات والألم طريقا إلي الفناء التام والوصول إلي الأتصال بالرب من خلال نقاء الروح ، فلا توجد علاقة بين الصوفيه والأديان أو الفرق المتطرفه ، فهي حالة من السلام الداخلي التي تبث السلام والمحبه في العالم.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.