الرئيسية محافظات المشاركة في الانتخابات من أجل المستقبل بمديرية الزراعة بالاسكندرية

المشاركة في الانتخابات من أجل المستقبل بمديرية الزراعة بالاسكندرية

moda 611
المشاركة في الانتخابات من أجل المستقبل بمديرية الزراعة بالاسكندرية
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت / منال المغربى
“رصـــــــد الـــوطـن”

في اطار حملة ” مسئولية القرار ” التي تنظمها الهيئة العامة للاستعلامات بهدف تنمية ﻋﻤﻠﻴﺔ ﺍﻟﻤﺸﺎﺭﻜﺔ الايجابية فى الانتخابات الرئاسية للنهوض بالمجتمع سياسيا واقتصاديا واجتماعيا, نظم مركز اعلام غرب الاسكندرية ندوة بعنوان ” المشاركة في الانتخابات من اجل المستقبل ” للعاملين بمديرية الزراعة بالاسكندرية وادار الندوة اماني محمد مسئول الاعلام التنموي بالمركز

وافتتحت الندوة بكلمة الاستاذ مجدي الغريب مدير المركز عن ضرورة ممارسة الحق الدستوري لكل فرد من خلال التعبير عن رأيه ومشاركته في جميع الانتخابات ، ثم تحدث الدكتور/ مصطفي البخشوان ” وكيل وزارة الزراعة بالاسكندرية ” عن ضرورة مواجهة التحديات التي يمر بها الوطن وان يكون كل فرد علي قدر المسئولية وان متطلبات المرحلة الحالية هي تضافر جميع الجهود لاستكمال مسار التنمية وان المشاركة في الانتخابات الرئاسية واجب وطني مكفول للجميع ويجب ان نكون ايجابيين ويد واحدة في مواجهة الاخطار والمؤامرات التي تهدف الي هدم الدولة المصرية ،

كما تحدث بالندوة ا/ اشرف الجبالي ” مدير مكتب الاهرام المسائي بالاسكندرية ” عن عملية المشاركة السياسية وهي أن يساهم الفرد في إدارة شئون الدولة عبر عملية الاقتراع الدورية التي ينظمها الدستور والقوانين وان المشاركة السياسية هي جزء من منظومة العقد الاجتماعي وعندما تغيب المشاركة السياسية عن المجتمع فإنه يتعرض لخطر الحكم الشمولي والذي يحكم فيه الفرد نيابة عن المجموع ، كما اضاف ان مصر تمر بتحديات كثيرة خارجية وداخلية وعنصر الحسم في هذه التحديات هي كلمة الشعب فالشعب هو صاحب القول الفصل ونزوله هو الذي يصنع الفارق وان مقتضيات المرحلة والتغيرات الدولية والاقليمية تتطلب النزول للإنتخابات والمشاركة بالملايين لنبعث رسالة للداخل والخارج مفادها اننا متضامنون مع القيادة في مواجهة التحديات خاصة مواجهة الارهاب في سيناء والإصلاح الاقتصادي والصراعات الاقليمية وتأثيرها علينا .

وفي ختام الندوة اكد ا / اشرف الجبالى على ان عقد المواطنة لا يكتمل بدون المشاركة السياسية والنزول ايام 26 و27 و28 وان مصر دولة عريقة حفظها الله تعالي وان القادم افضل وسيشهد طفرة في جميع المجالات .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.