الرئيسية محافظات انتهاء فعاليات اليوم الثاني من مهرجان الصحة النفسية بحضور الدكتور نبوي باهي

انتهاء فعاليات اليوم الثاني من مهرجان الصحة النفسية بحضور الدكتور نبوي باهي

moda 655
انتهاء فعاليات اليوم الثاني من مهرجان الصحة النفسية بحضور الدكتور نبوي باهي
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : منال محمد الغراز
“رصـــــد الــــوطـــن”

شهد الدكتور ” نبوي باهي ” وكيل وزارة التربية والتعليم ببورسعيد ختام فعاليات اليوم الثاني من مهرجان الصحة النفسية اليوم الاثنين 6 فبراير 2017 و الذي يتم تحت رعايته ، و يقيمه توجيه التربية النفسية ببورسعيد بعنوان ” معا نحقق اللياقة النفسية ” ، والإشراف العام الاستاذة ” هدي صالح ” مدير عام الخدمات والانشطة ، ومنسق عام المهرجان الاستاذة ” بسنت نجم ” موجه عام التربية النفسية ببورسعيد ، والمنسق الإعلامي الاستاذة ” منال الغراز “، وذلك في قاعة الاجتماعات بمديرية التربية والتعليم ببورسعيد ، وبحضور لفيف من قيادات التربية والتعليم ببورسعيد ، وعدد كبير من الأخصائيين النفسيين في مختلف المراحل التعليمية، والإعلامية اللامعة ” مني الشماع ” وفريق العمل بالقناة الرابعة . وبعض الشخصيات العامة والإعلامية والمهتمين بمجال الصحة النفسية .
ووجه الدكتور ” نبوي باهي ” كلمة للحضور أشاد فيها بالمهرجان والبرنامج الثري الذي يتم تطبيقه ، وأن الجهد الذي يقدمه توجيه الصحة النفسية سوف يكون له جليل الأثر على مصر وتوجيه وبناء الشخصية السوية للأجيال القادمة ، وأشاد بالحضور وطالبهم بأن يكونوا قدوة في كل مكان ويقوموا بتوصيل ماتعلموه الي جميع النشء
وقد بدأت فعاليات اليوم الثاني بكلمة للأستاذة ” بسنت نجم ” أشارت فيها إلي أن مستشارة وزير التربية والتعليم الدكتور “الهلالي الشربيني ” تتابع بكل اهتمام أنشطة المهرجان وتثمن علي جهود العاملين بتوجيه الصحة النفسية بمديرية التربية والتعليم والنشاط المميز لهم وأنهم استطاعوا أن يجعلوا اسم بورسعيد يحظى بكل تقدير وعرفان وأنها سوف تشارك في مؤتمر الصحة النفسية لبورسعيد في مارس القادم .
وتناول الدكتور ” محمد الماحي ” استشاري العلاقات الأسرية وتربية الأبناء في محاضرة بعنوان ” 180 درجة ” مفاهيم التغيير الايجابي ، من خلال الإجابة علي عدة أسئلة منها أين أنت الآن ،أين تريد أن تكون ، لماذا التغيير ، كيف تتغير ، الأمور المعينة والمساعدة والمعوقات ،والبدائل أو خطط التغيير البديلة .
أيضا تناول “الماحي ” نظرية الدروع “أو رسم حدود الحياة من خلال الإجابة علي عدة أسئلة وتحديد إجاباتها بدقة وتشمل الأمور التي تثير الحماسة ، والشخص الذي يثير الإلهام للتغيير ، وكيفية تخطي التحديات ، والأمور التي يمتدحك فيها الناس عند أدائها.، وتم طلب القيام بالإجابة علي مجموعة من الأسئلة من خلال ورقة عمل تم توزيعها علي الحضور تشمل قائمة بنقاط القوة داخل العمل وتشمل أخلاقيات عمل راسخة ، والقدرة علي المرونة والتكيف ، والعمل في فريق وتم تدريب الحضور علي كيفية التعامل كفريق ، وإدارة الذات والمثابرة والإصرار .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.