الرئيسية مقالات بنتي للبيع

بنتي للبيع

moda 1260
بنتي للبيع
واتساب ماسنجر تلجرام
بقلم / شريهان خفاجة ” مقدمة برنامج بنحلم نعيش”
“رصــــد الــــوطــن”

اختلاف الثقافة واللغة الأن لم يعد عائقًا أمام المرأة المصرية للزواج من أجنبى، فهناك أسباب أدت إلى لجوء كثير من الفتيات للزواج من أجانب منها البحث عن الحب والرومانسية وأيضا الحرية والانفتاح الثقافي، التى من الممكن أن يفقدنها بدرجة كبيرة عند ارتباطهم بمصري.

 فقد شاهدنا حالات كثيرة مأساوية كان الزواج فيها من خلال الوكيل عن الزوج الذي يأتي لإتمام زيجته في مصر، حيث تفاجأ الزوجة بعد سفرها الى زوجها بناءً على عقد الوكيل هذا بالكثير من الأمور الخفية التي لم تكن تعرفها من قبل، أقلها طباع زوجها وشكله وظروف معيشته وأسلوبه في التعامل وغيرها من الاساسيات التي من حق كل زوجة ان تعرفها عن زوجها اذا كان الأساس بالفعل هو بناء اسرة،

ياريت كل اب وكل اخ بيقرأ الكلام ده يشوف بنته فيه من زمان قوي واحنا بنجوز بناتنا عشان الاطيان والفلوس عشان نزود المال ومن زمان بردو بيجو العرب والاجانب يشترو بناتنا بالفلوس واسمها اتجوزت وكتير قوي ترجع البنت مكسوره ومنضامه وحزينه اما بيأخذ منها عمرها ويعاملها خدامه اما تعود بلا اولادها اما تعود مريضه من القهر اما تعود بشوال فلوس وبأخلاق بزيئه لازم ترجع مكسوره جدا وخاصتا انهم بيجوزوهم اطفال سن صغير جدا لا يعرف الزواج بتتحرم من طفولتها وتبقي مدام بدري قوي وبتتحرم من انوستها وبتبقي حشره شريها بفلوسه يعني انت عشان فقير تبيع عرضك وحته منك عيب عليك تعمل كده يعني انت عشان نزود مالك تبيع بنتك لواحد مش عايزاه عيب عليك يا راجل دي حته منك يعني انت عشان مكسور عينك بديون تضحي ببنتك لا موت انت احسن كتير قوي بيعمل كده لاسباب مختلفه لكن في النهايه والنتيجه واحد ضياع البنت وانكسارها واحساسها بانها بيعه وشروه ارجوكم حافظو علي اعراضكم علي بناتكم من طمع الدنيا وبلويها بلاش هي تكون الضحيه

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.