الرئيسية محافظات بيان لمكتبة مصر العامة ببورسعيد يدين الأحداث الإرهابية الاخيرة

بيان لمكتبة مصر العامة ببورسعيد يدين الأحداث الإرهابية الاخيرة

moda 872
بيان لمكتبة مصر العامة ببورسعيد يدين الأحداث الإرهابية الاخيرة
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : منال محمد الغراز
“رصــــد الـــوطـــــن”

أدانت مكتبة مصر العامة ببورسعيد حوادث الإرهاب الأخيرة وقدمت تعازيها للشعب المصري وأنها سوف تقوم بالإستمرار في أداء رسالتها التنويرية وستقوم بإلغاء أنشطتها الفنية مراعاة لهذا الحادث الجلل في بيان جاء فيه …

” تعلن مكتبة مصر العامة ببورسعيد عن إدانتها وإستنكارها الشديد للتفجير الإرهابي بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية و كذلك التفجير الذي وقع أمام مسجد السلام واستهداف الدورية التي تقوم بالتأمين والحراسة ، وتؤكد أن هذه الهجمات الشرسة التي تستهدف دور العبادة وقتل الأبرياء هي أعمال إجرامية تخالف تعاليم الدين الإسلامي وكل الأديان الذي دعت إلى حماية دور العبادة واحترامها والدفاع عنها ، وتندرج تحت سلسلة الجرائم ضد البشرية وتؤكد أن الإرهاب لادين له .

كما تؤكد مكتبة مصر العامة ببورسعيد تضامنها الكامل مع الكنيسة المصرية ذات المواقف الوطنية ومع جميع الإخوة المسيحيين في مواجهة هذا الاستهداف الإرهابي، وكذلك ضحايا الاستهداف الإرهابي للدورية الأمنية أمام مسجد السلام ،فالكل أبناء لهذا الوطن ونتاج هذا النسيج المشترك للوحدة الوطنية .

وإذ تدين مكتبة مصر العامة ببورسعيد هذا الهجوم الآثم فإنها تعرب عن خالص تعازيها لقداسة البابا ” تواضروس الثاني” ولأسر الضحايا وللشعب المصري بجميع فئاته، متمنية الشفاء العاجل للمصابين والجرحي .

وتؤكد المكتبة انها سوف تستمر في أداء رسالتها التثقيفية والتنويرية لمحاربة طيور الظلام الذين يستهدفون جر بلادنا الي عصور الظلام ، وعصور التخلف والوقيعة بين أبناء الوطن الواحد ، والذين لم يمنعهم ذكري اليوم الذي تحتفل فيه الأمة الإسلامية بمولد سيد الخلق أجمعين النبي الهادي صلي الله عليه وسلم والتمثل بمبادئه وصفاته وأخلاق الإسلام التي تحث علي نبذ العنف وقتل النفس التي حرم الله قتلها إلا بالحق ، واصروا أن يشوهوا هذا اليوم والذي تقام فيه الاحتفالات في كل بيت مصري لافرق فيه بين المسلم والمسيحي لقتل الفرحة بذكري هذا اليوم في النفوس ، وتضامنا مع أحزان الوطن في مصابه الأليم سوف يتم إلغاء كافة الأنشطة الفنية بالمكتبة …
تحيا الوحدة الوطنية … الإرهاب لادين له …. تحيا مصر ..تحيا مصر …تحيا مصر .”

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.