جميعنا محمد والحاجه سعاد

كتبت : اميره علوان جميعنا محمد والحاجه سعاد تحياتي إلي.
Article rating: out of 5 with ratings

جميعنا محمد والحاجه سعاد

كتبت : اميره علوان جميعنا محمد والحاجه سعاد تحياتي إلي...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

أخبار

جميعنا محمد والحاجه سعاد

16 أكتوبر، 2020, 6:31 ص
112
جميعنا محمد والحاجه سعاد
طباعة

كتبت : اميره علوان

جميعنا محمد والحاجه سعاد تحياتي إلي أهل بسيون الكرام سعيده جدا بوقفه الجدعان لأخذ حق الحاجه سعاد رحمه الله عليها سأكتب كلمه حق فهل جميعنا أصبحنا قضاه فلا يعلم مافي القلوب إلا الله فلأهلي أتحدث أهل بسيون الكرام فمن منا بعلم بأدق تفاصيل من عيوب ومميزات الغير أيا كان من هو صديق حبيب جار أم أب خال عم زميل أيا كان من هو في مثل بيقول تعرف فلان أه أعرفه عاشرته لأ يبقي متعرفوش أنا ضد هذا المثل الشهير لأن كلا منا يعرف الغير جيدا ولكن قد تدوم العشره سنين طويله ولن يحدث موقف لكي يبين ويظهر المعادن الحقيقيه لنا من الداخل فمنا من إفتقر وهجره وتخلي عنه أعز الناس أصدقائه وأحبابه وزوجته ورحلوا وتركوهم حتي حين نمرض ونختفي عن الظهور ونحتاج من المال والرعايه والسؤال عنا تسقط الأقنعة ويختفون جميع المزيفون مثلما سقطت في عام 2020 فمن منا لن يكتشف سقوط الأقنعة لأقرب المقربون قبل مقتل الحاجه سعاد صاحبتني تلك هذه الأحداث ولكن كشفت الأقنعه قبل التنفيذ وكانت أقرب صديقه ليا وكانت شيطان في هيئه ملاك فما ذنب محمد زوج القاتله بأنه تزوج من القاتله فهل الزانيه تبوح وتشهر أنها زانيه فهل السارقه تبوح وتشهر بأنها سارقه فهل القاتله تبوح بأنها قاتله مجرمه فكم من شيطان ظهر لنا في هيئه إنسان ملاك الأغلبيه يتجملون في عيون الأخرون والأخرون يتجملون في عيون الاولون من منكم يستطيع الحكم علي ما بداخل إنسان هل تعلم ما بيني وبين الله كثير يخقد ويكره ويكذب ويحسد ويخفي ويتطاهر بالحب الكبير ويخفي كل هذا من منا له الحق في الحكم علي برئ بعد أن ثبتت برائته بأنه مذنب مخطئ بأنه لا يعلم بإجرام زوجته من منا رجال ونساء يعرفون بخيانه أزوجاهم من من نساء وهذا علي العموم في العالم كله وليس المقصود أهل مدينه بسيون من يعلم بخيانه صديق أو حبيب أو جار أو زميل عمل أو أخ أخت عم خال أب أم أيا كانت نوع الخيانه لما نحارب القلوب النقيه الغير واعيه بالقلوب الجاحده مثل هذه القاتله لماذا لا تتسألون لماذا القاتله لن تخبر زوجها بأنها مجرمه وتخطط لجريمتها البشعه فكل اللوم بأن البرئ لما لن يعرف أنها سيئه لما لا يوجه السؤال إلي القاتله لما لا تعرض علي زوجها المشاركه في جريمتها الإجابه هي تعلم أنه علي خلق ويعرف عنه بالطيبه وإنسان مثل أي إنسان له عيوب ومميزات فلن أكتب لدعمه ولكن من منا تأخذه الجرأه ليذهب إلي الشهر العقاري لعمل توكيل عام بيع وشراء لأهل بيته أو لمن يراه صادق وأمين لنري مدي ثقته الكبيره بهم فهل منكم يستطيع فعل هذه الخطوة وإن لن يستطيعون فعرف السبب ، فأنتم تخشون ااغدر والخيانه رجاء منكم أن تتركوا البرئ لأنه من تبقي لأبنائه الأبرياء إتركوه ليذهب لعمله الحر فلن يأكل المال الحرام بل يجاهد ليكسب قوت يومه بالحلال دعوه يربي أبنائه لا تعاقبوه بما تخفيه الأنفس الضعيفه فقد نور الله له بصيرته فلا تحاسبوه فهو مثل أي منا قد خدع فالأخرين دعوه يذهب لعمله ليأكلها بالحلال فكلا منا يختار ما يحب الحلال أم الحرام ولو كانت زوجته تعلم أنه يرغب فالحرام لعرضت عليه أن يشاركهم جريمتهم وصارت القسمه علي ثلاثه ولن تخفي ما بداخلها من إجرام وبشاعه فمن لام زوج القاتله علي سوء إختياره ومن قرر بأنه ليس رجل لما حدث في بيته ولن يعرفه وقيل ما قيل عنه من سوء سأرد ولما لا يلومون الحاجه سعاد بأنها فتحت منزلها للقاتله ولن تعرف ولن تحس بإجرامها حتي أخر لحظه كانت الحاجه سعاد رحمه الله عليها جارتي منذ الصغر وكنت أري البعض ينظر لها بطمع فاحش مع إنها إنسانه علي حد علمي كانت عاديه وتزوجت سعودي هو من كان سبب لبناء منزلها وهو من اشتري لها الذهب وترك لها خيراته بعد وفاته وعادت لتقيم فبسيون فشارعنا القديم وكانت معطائه صراحه مكنتش قريبه منها لكن كانت جارتي وأعرف إنها تقوم بفعل الخير لبعض الفقراء ولكنهم كانوا يطمعون فيها ولا أحب أذكر أكثر من ذلك ولكن ألوم علي أي إنسانه كانت مثل الحاجه سعاد ، وأحذرهم علي طيبه القلب الزائده بأن تثق فالأخرين وعدم فتح أبوابنا لكل من هب ودب بأن يدخل حياتنا ويدق أبوابنا ولا نأكل من أيادي الأخرين نعطف نحب نعطي ولكن نحذر فنحن في زمن كثر فيه القتل وكل ماهو حرام فلنأخذ الحذر فكنت أعاني من الطيبه المفرطه ولكني تعلمت درسا أن لا يدخل بيتي غريب ولا يعرف بيتي صديق أن لا يعرف رقمي أيا كان إلا أقرب الأقرباء ولن يقترب أحد من ملابسي الشخصيه ولن أعطيها لأحد ولن أأكل من الأخرين .

فلا للطيبه والثقه المفرطه لا لدخول أي إنسان إلي منزلي أري الإختلاط بطريقه سيئه ولا تحترم فيه الخصوصية فإحذروا هذا الزمان زمن اللأنقياء إحذروه فهل نحاسب الأخرين علي طيبتهم الزائده وعدم قدرتهم بالحكم على الأخرين بطريقه صحيحه فمن لايتجمل في هذا الزمن ويخفي عيوبه ويظهر مميزات لاتوجد فالواقع . لاأحد يعرف ما بداخلنا كثير منا يعتقدوا أننا سيئون والعكس صحيح ومنا من يعتقدوا أننا ملائكه والعكس بيكون صحيح فتذكروا حوادث كثيره من أقرب الأقربون، للمجني عليهم كانوا مخدوعين إتعظوا من تلك الحوادث البشعه ولن تكثروا بالثقة المفرطه بالأخرين وتعلموا الدرس فمن نعطيه جزء بسيط من الثقه من اللازم أن يكون إعطائهم هذه الثقه كان علي أي أساس بالبلدي كده أصلي مشوفتش منه حاجه وحشه
تعلم ان تعطي الثقه علي أساس نبني عليه الثقه دي تديني قطعه هديك قطعه هتديني أكتر هديك زيها بالظبط ولكم جزيل الشكر وعزائي للأستاذ ممدوح إبن الحاجه سعاد وللجميع وأطلب الدعاء لها بالرحمه والمغفره.

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات