حكاية كنوز وأسرار “الملك الذهبي” توت

كتبت : شيرين الكردي       " رصد الوطن.
Article rating: out of 5 with ratings

حكاية كنوز وأسرار “الملك الذهبي” توت

كتبت : شيرين الكردي       " رصد الوطن...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

أخبار

حكاية كنوز وأسرار “الملك الذهبي” توت

8 مايو، 2017, 6:50 م
741
حكاية كنوز وأسرار “الملك الذهبي” توت
طباعة

كتبت : شيرين الكردي

      ” رصد الوطن “

قصة الملك “توت عنخ آمون” وهو يعتبر توت من أشهر الفراعنة لأسباب مهمة من الناحية التاريخية ومن أبرزها هو إكتشاف مقبرته وكنوزه بالكامل وهو أول كنز ملكى عثر عليه ولانظير له ويتكون من ٣٥٨قطعة ، وأطلق على عهده العصر الذهبي ، “توت ” كان أحد فراعنة الأسرة المصرية الثامنة عشر فى تاريخ مصر وحضارة مصر القديمة، وكان عمره ٩سنوات عندما أصبح فرعون مصر من ١٣٢٥:١٣٣٤ق.م وتم فى عهده توحيد آلهة مصر القديمة المتعددةبما فيها الإله آمون .
وعهده من أزهى عصور الدولة الحديثة ،حيث أنفتحت البلاد على أقاليم الشرق الأدنى القديم بفضل الحملات العسكرية والعلاقات التجارية من تصدير و أستيراد للمواد والمنتجات المصنعة ونشاط أهل الحرف والفنانين .
وفى ٤نوفمبر ١٩٢٢ م عندما كان عالم الآثار البريطانى هوارد كارتر يقوم بحفريات عند مدخل النفق المؤدى إلى قبر رمسيس السادس فى وادى الملوك بمدينة الأقصر .
لاحظ وجود قبر كبير وأستمر بالتنقيب إلى أن وصل للدرجة الأولى من الدرجات الست عشرة التى تؤدى لمقبرة هذا الملك .
وفى ١٦فبراير ١٩٢٣م كان هواردكارتر ١٩٣٩: ١٨٧٤م أول إنسان منذ أكثر من٣٠٠٠سنة يطأ قدامه أرض الغرفة التى تحتوى على تابوت الملك توت عنخ آمون .
ووجد على مدخل المقبرة عبارة تقول ” سيضرب الموت بجناحيه السامين كل من يعكر صفو الملك ” ولذلك بدأت أسطورة لعنة الفراعنة المرتبطة بمقبرته .
وكانت المقبرة تتكون من ٣ غرف ، والمقبرة كانت غير منظمة وقال الباحثون أن هناك رأيين :-
الرأي الأول :-أن يكون الملك مات بشكل مفاجئ ، ولم يستطيعوا ترتيب المقبرة .
ولذلك وضعوا أغراض الملك بشكل عشوائي.
الرأي الثانى :- أن مقبرة الملك تعرضت لمحاولة للسرقة ، ولذلك قاموا بعمل مقبرة صغيرة .
ونقلت أغراض الملك لهذه المقبرة ،وان هذه لم تكن مقبرته الأصلية .
– الغرفة الأولى هى الغرفة الجنائزية التى يوجد فيها الأثاث الجنائزى للملك.
من مقتنيات هذا الأثاث السرير الجنائزى هذا السرير لم يستخدم في الحياة اليوميةومصنوع من الذهب ويوجد بالمتحف المصرى .
وضمن هذا الأثاث أيضا البقرة السماوية “حتحور ”
– الغرفة الثانية هى غرفة الدفن، فقد ضمت مقصورة وفى داخلها٣مقصورات من الخشب مطعمة بطبقة من الذهب.
– ووجد أيضا تابوتين من الخشب مطليين بطقبة من الذهب ووزن كل واحد منهم ١١١كجم، موجودين بالمتحف المصري.
– ووجد أيضا تابوت خشبي موجود الآن فى الأقصر .
وأيضا تابوت الحجرى المنحوت على شكل تمثال لتوت عنخ آمون .
وعندما رفع هذا الغطاء الحجرى وصل كارتر إلى التابوت الذهبي ووزنه ١١٠كجم الذى كان يغطى المومياء توت عنخ آمون بكامل زينته تتألف من١٤٣ قطعة من قلائد وخواتم وسوار وسلاسل ،والتاج والقناع الذهبى .
وكان فى هذه الغرفة أيضا مجموعة من الأثاث وأدوات ومعدات الحرب ونعل الملك وأمتعة الحياة اليومية كالدمى واللعب .
– ووجد أيضا فى هذه الغرفة كلا من :
التابوت الذهبى المطعم بالأحجار الكريمة وصهر الذهب وذلك يوضح قمة الحضارة المصرية القديمة. ويوجد بالمتحف المصرى
والقناع الذهبي وزنه “١١كجم من الذهب ‘” كان طبق الأصل من شكل المتوفى لإعتقادهم بالبعث والخلود لكي تتعرف الروح على جسد المتوفى وتعود لها مرة أخرى ،ويوجد بالمتحف المصرى.
كرسى العرش الذهبي الوحيد الذى وصل لنا من الحضارة المصرية القديمة للملك توت عنخ آمون يوجد بالمتحف المصرى
تاج الملك توت عنخ آمون من الذهب ومطعم بالأحجار الكريمة يوجد بالمتحف المصرى .
وثيقة حياة الملك وعلاقته السعيدة بزوجته عنخ آسن آمون
نعل الملك توت عنخ آمون من الذهب وأغطية من الذهب لأصابع اليدين والقدمين الملك وتوجد في غرفة الذهب للملك بالمتحف المصرى .
قلادة من الذهب للملك كان بيتمنى أن يلبسها في العالم الآخرتوجد بغرفة الذهب للملك بالمتحف المصرى.
– الغرفة الثالثة وهى غرفة الكنز كانت مرتبطة بالغرفة الجنائزية بمدخل دون باب مغلق ، ويوجد بهذه الغرفة التوابيت الأربعة الصغيرة التى احتوت على الأحشاء ، إلى جانب مجموعة من المراكب الجنائزية ، وتمثال الإله “أنوبيس” هى إحدى الإلهيات الحامية المومياء والمقبرة تظهر على شكل أنثى يعلو رأسها عقرب .
وشملت الغرفة أيضا على صناديق الأدوات الموسيقية ، إلى جانب الصناديق التى تحتوى على ٣٥ تمثال للملك توت عنخ آمون وتماثيل الآلهة .
كان سبب وفاة توت عنخ آمون مسألة مثيرة للجدل .
توصلت نتائج الفحص الطبي إن الفتحة فى جمجمة الملك لاتعود لسبب تلقيه ضربة على الرأس .
إنما حدثت هذه الفتحة بعد وفاة الملك بغرض التحنيط .
-وقام فريق بأستعمال أشعة أكس من جامعة ليفربول وجامعة ميشغان فى عام ١٩٧٨م .
واكتشافت بقعة داكنة تحت جمجمة الملك من الخلف ،وأعتقدوا إن تلقى ضربة فى رأسه أداتإلى نزيف فى الدماغ ثم الموت .
-ويراه باحثون آخرون بعد قيامهم بمسح مومياء الملك بأشعة إكس إن وفاة الملك ناجم عن التلوث الجرح الذى أصيب بها فى الفخد الأيسر .
وأعلن العالم الاثري الكبير زاهي حواس وزير الاثار الاسبق أن مقبرة الملك توت عنخ آمون يجب ان تغلق ومعها أسباب وفاة الملك الذى فارق الحياة فى سن مبكرة لم يتجاوز ١٩عاما .
واوضح أيضا إن سبب الوفاة مازال غامضا لكن الذى تم التوصل إليه أن الملك لم يقتل قديكون هذا الكلام أكيد وقد يكون لأ .
وظل وفاة الملك لغز لم يعرف حتى الآن .

ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏أشخاص يجلسون‏ و‏منظر داخلي‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏شخص واحد‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏‏شخص أو أكثر‏، و‏في الهواء الطلق‏‏ و‏ماء‏‏‏
ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏6‏ أشخاص‏، و‏‏أشخاص يقفون‏‏‏

إرسل لصديق

الوسوم :
  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات