الذي يزرع ورود السعادة يقطفها…رسالة للفنان أحمد السقا

كتب / أحمد العزبي "رصـــد الــوطــن" اسعاد الآخرين هو اخصر.
Article rating: out of 5 with ratings

الذي يزرع ورود السعادة يقطفها…رسالة للفنان أحمد السقا

كتب / أحمد العزبي "رصـــد الــوطــن" اسعاد الآخرين هو اخصر...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

آراء

الذي يزرع ورود السعادة يقطفها…رسالة للفنان أحمد السقا

26 ديسمبر، 2017, 8:51 م
377
الذي يزرع ورود السعادة يقطفها…رسالة للفنان أحمد السقا
طباعة
كتب / أحمد العزبي
“رصـــد الــوطــن”

اسعاد الآخرين هو اخصر الطرق لاسعاد النفس.. وكثيرون ظلوا زمنا لا يجدون السعادة في هذه الحياة حتى وفقهم الله على العمل لاسعاد الآخرين فعرفوا السعادة.. وجدوها..

وكثيرون لا يعرفون انهم ليسوا سعداء.. وانه من الصعوبة أن يكونوا سعداء.. إما لمشكلات تلازمهم.. أو مشاعر سوداء تداهمهم باستمرار.. او لأي سبب من الأسباب.. وعزاء هؤلاء أن يسعدوا الآخرين… وخاصة الأطفال.. وسوف يجدون في هذا أكثر من عزاء: سوف يشمون عبير السعادة.

حتى السعداء يستطيعون مضاعفة سعادتهم بالعمل على اسعاد الآخرين.. وبالمشاركة فان السعادة تكبر بالمشاركة. ونحن نسر حين ننقل الى أحد خبرا يسعده جدا.. نبحث عنه بسرعة.. وبكل وسيلة.. والمثل يقول:

يطرق بابك بقوة من يحمل لك خبرا سعيدا..

ويعود هذا الى اننا نفرح بأن نكون مصدر فرح.. هذا طبع البشر.. ونبتهج حين نرى مظاهر الابتهاج وخاصة على وجوه من نحب.. والذين يتطوعون في أعمال الخير، يجدون طمأنينة عجيبة.. وغبطة داخلية، وراحة بال وضمير كلما تعبوا في سبيل عمل الخير، خاصة اذا توج التعب بتكلل المساعي بالنجاح.

السعادة طفلة.. وتختبئ في ثياب الأطفال القصيرة..وكثيرا ما تهرب منا نحن الكبار.. السعادة طازجة في عمر الزهور..

ولا تستطيع مقاومة الذبول مع طول السنين.. ولكنها في حياة الأطفال طازجة تنبض بالحياة والرواء والعبير.. فالطفل تدهشه الاشياء الجديدة وتثيره وتفرحه.. اما نحن الكبار فمن الصعب ادهاشنا او جعل الفرح يلمع في أعيننا الا بحدث مفرح كبير وما كل يوم ولا كل شهر تأتي احداث مفرحة كبار .. قد تمر شهور وسنوات حسب الظروف والحظوظ..

أما الطفل فأشياء كثيرة جدا ويسيرة جدا.. تجعل عينيه تلمعان بالفرحة والسعادة والدهشة.. فاذا عملناها له ورأينا سعادته وتجلى لنا فرحه وسروره فإن تيارا من السعادة ينتقل منه الينا.. ومن رحمة الله عز وجل أن اسعاد الأطفال سهل.. ميسور.. قليل التكاليف..

يسعَى النَّاسُ دائمًا لأَنْ يكونُوا سُعَدَاءَ، ولكنَّ القليلَ منهم فقط من يُفَكِّرُونَ في إسعادِ غيرِهِمْ، وذلك على الرُّغْمِ من أنَّ الإسلامَ يُوَجِّهُنَا إلى إسعادِ النَّاس ومُساعدتِهِمْ، وقد قال النَّبِيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم: (إِنَّ مِنْ أَحَبِّ الأعمالِ إلى اللهِ إدخالَ السُّرُورِ عَلَى قلبِ الْمُؤْمِنِ).

أطفال كل حلمهم مقابلة الفنان أحمد السقا هل يحقق أمنيتهم؟

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات