” إيمان حسن ” مصممة ليالى الحنة : عشقي للحنة لا ينتهي…وحنة العروس سيدة الفرحة

كتبت / د . ميادة عبدالعال  "رصـــــــــد الــــــوطــن" كل عروسة.
Article rating: out of 5 with ratings

” إيمان حسن ” مصممة ليالى الحنة : عشقي للحنة لا ينتهي…وحنة العروس سيدة الفرحة

كتبت / د . ميادة عبدالعال  "رصـــــــــد الــــــوطــن" كل عروسة...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

المرأة

” إيمان حسن ” مصممة ليالى الحنة : عشقي للحنة لا ينتهي…وحنة العروس سيدة الفرحة

27 يوليو، 2018, 5:15 م
2099
” إيمان حسن ” مصممة ليالى الحنة : عشقي للحنة لا ينتهي…وحنة العروس سيدة الفرحة
طباعة
كتبت / د . ميادة عبدالعال 
“رصـــــــــد الــــــوطــن”

كل عروسة تحلم بزفافها تنتظر ليلة الحنة كى تتألق بين صديقاتها وتودع حياة العزوبية ، ولم تقتصر ليله الحنة على إضاءة الشموع ورسم الحنة للعروس فحسب بل تعدى الامر ذلك بمراحل ، حيث اصبحت ليلة الحنة كليلة الزفاف لا تقل اهمية عنها.

بالبلدى والأفرنجى وبكل لغات العالم أصبحت طقوس ليلة الحنة التى تعتبرها الفتيات الأهم من ليلة الزفاف نفسها، حيث لا تخضع لأى تدخلات من الأهل أو العريس، فقط الأمر الناهى فى هذه الليلة هى العروس، التى تحاول الاستمتاع وقضاء ليلة سعيدة مع صديقاتها وأقربائها.

لذلك تستعين العرائس بالدى جى ومتخصصات احياء تلك الليلة اللاتى يتفنن فى ابتكار تقاليع جديدة لاضفاء جمالاً وتألقاً للعروس بازياء نوبى وهندى وملابس شرقية ورسوم متنوعه اخرها اقنعه ترتديها صديقات العروس عليها وجه العريس عن احدث تقاليع ليلة الحنة .

” إيمان حسن “ تخصصت فى أحياء حفلات “الحنة” بأشكال مختلفة ، فلم تقتصر ليلة الحنة على الرسوم والغناء فقط وانما ادخلنا بعض التعديلات من بينها فقرة التصوير ويتم احضار ” فيريم او اطار فارغ مزين ومكتوب عليه اسم العروس لتقوم بالتقاط الصور مع صدقتها ” واقاربها “

تضيف “إيمان “ ان هناك عدد من الملابس ترتدها العروس اثناء الاحتفال بليلة الحنة ويرجع نوعية وستايل الملابس لاختيار وذوق العروس ويعد احدث تقليعه تطلبها الفتيات ” البرقع ” الشهير الذى كانت ترتديه الفتاة المصرية فيما مضى والذى يتم ارتدائه ومع عمل مكياج للعيون لابراز جمالها .

وتبدو من خلاله العروس فى اطلاله مميزة ومختلفة وهو يعد احد اطقم الملابس التى ترتديها العروس .الى جانب عمل فقرة تنورة تقوم بها احد الفتيات وبعدها اغنية خاصة باسم العروس .

وتقول ” إيمان “ ان العروس تسعى ان تكون مميزة ليله حنتها خاصة وانها تعد بروفة للزفاف الا انها تكون اكثر خصوصية لانها تجمع الفتات فتكون العروس على حرتها وطبيعتها اكثر ولديها حرية فى اختيار ملابس كما تشاء ومن بين الشوهات التى تعد للعروس دة اطقم من الملابس نقوم بمساعدة الفتاة لارتدائها بكافة اكسسوارتها ومن بينها الاطقم النوبى وطقم الشرقى بنت البلد وتردتى خلاله الفتاة جلباب ملون ومزرقش بالاكسوارات المناسبه له كالخلخال والكردان البلدى والمنديل على شعرها مع تشغيل اغنيات شعبى ترقص على انغامها الفتاة والعروس ، وهناك طقم الفتاة الروشة والمكون من جيب قصيرة وبدى ويمكن ان تمسك بيدها ريشة كأنها تنضف الشقة وتلمعها وصديقتها يغنين لها ويصفقهن .

ولكن تبقى صينية الحنة التى يتم وضع بها حنة العروس تقليد لا يمكن الاستغناء عنه مهما حاولت العروس البعد عن كل ما هو تقليدى الا اننا نحاول دائما اضفاء شكلا ممزا لها حتى تبدو مختلفة عن ذى قبل ويوجد اكثر من تصميم تختار العروس ما يناسبها منه ومنها على هيئة تورته ويتم وضع الشمع على الصينة وتخرج معها العروس بصحبه صديقتها مع الغناء والرقص .

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات