الرئيسية المرأة روح التراث في العباءه السوداء تساير أخر الإبتكارات و صيحات الموضة

روح التراث في العباءه السوداء تساير أخر الإبتكارات و صيحات الموضة

moda 2469
روح التراث في العباءه السوداء تساير أخر الإبتكارات و صيحات الموضة
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت / نجاح سالم
“رصـــــد الـــوطن”

العبايه هي موروث قديم وكان لابد من تطويره لملاءمه التغيرات التي حدثت في المجتمع العربي ولكن مع الحفاظ علي مضمون العبايه، حيث باتت العبايه اليوم من القطع الأساسيه في خزانه كل إمرآه، كما توفر العبايه الإطلاله المحتشمه التي تسعي اليها كل إمرآه عربيه، وتمنحها الراحه التي تتطلع لها، تميزت العبايه اليوم بقصاتها وتصاميمها الرائعه متبعه أحدث خطوط الموضه، وهذا ما دفع مصممه الأزياء “داليا إبراهيم” الي التألق بعبايات أنيقه ومميزه بتطريزاتها الشرقيه وأكمامها الواسعه.

طرحت مصممه الأزياء التراثيه “داليا إبراهيم” أحدث مجموعه عبايات شتاء 2018 وعددها 15 قطعه تحت إسم “خواطر الشتاء” حيث ركزت في هذه المجموعه علي الجديد الذي أدخل علي العبايات، فكانت من أوائل اللذين بدأوا بإدخال القصات الجديده علي تصاميم العبايه، بدأت بإستخدام أقمشه متنوعه، مضيفه أن عملها علي العبايه يتم بالحرص علي أن تكون غنيه بالتفاصيل التي تميزها.

أضافت “داليا” الإبتكار في العبايه من الأمور الممتعه بالنسبه لها، لأنه عند تصميم كل قطعه تكون في تحد مع نفسها الي أن تصل الي الشكل النهائي الذي رسمته في مخيلتها للتصميم، وعن الاقمشه التي تستخدمها أفادت لا تتعامل مع قماش بعينه في كل التصاميم لكنها تختار منه مايكون مطوعآ مع التصميم لأن إستخدام القماش المناسب يساعد علي إبراز الفكره المطروحه بإضافه الي وجوب مراعاه المواسم وأوضحت أنها إستخدمت في هذه المجموعه بعص الأقمشه مثل القطيفه، سمر ملتون، صوف وتعد هذه من الأقمشه المطوعه التي تضيف جمال خاصآ للتصميم، وإستخدمت بعض الخامات الأخري مثل الايتامين وهو منزالاشغال اليدويه، كوينزات، ريش خرزات، خشب والماتريال الشرقي.

تقول “داليا” لم تعد العبايه مجرد ذي إسود يمنع المرآه من مواكبه العصر، بل علي العكس سارت العبايه تساير أخر الإبتكارات وصيحات الموضه، تمكنت ” داليا” من تطويع هذا الزي التراثي لمجاراه العصر مع عدم إغفالها أهميه المحافظه علي الإحتشام والموروث الملتزم للعبايه، تميزت “داليا” بإطلالتها المتميزه بالألوان الهادئه والناعمه فتختار العبايات المميزه بالألوانها الانثويه، حيث عملت علي دمج النبيتي مع الكروهات الابيض في الأسود والمقلم الجملي في الإسود والتايجر والرمادي الغامق وبالطبع مع تألقها بالعبايات السوده، وأخيرآ أضافت “داليا” أنا العبايه جزء من التراث لذا فالإبتكارات فيها يجب أن تكون ضمن حدود المحافظه علي شرعيتها لذلك تحرص دائمآ علي إختيار التصاميم المريحه والواسعه دون تكلف أو إبتذال مع إختيار إكسسوارات حيويه تضيف للعبايه لمسه جماليه.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.