فن الأكسسوار…إبداع و ابتكار لإناقة المرأة

كتبت : نجاح سالم "رصـــد الــوطـــن" المرآه في الماضي كانت.
Article rating: out of 5 with ratings

فن الأكسسوار…إبداع و ابتكار لإناقة المرأة

كتبت : نجاح سالم "رصـــد الــوطـــن" المرآه في الماضي كانت...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

قسم مزدوج لخبيرات التجميل والموديليز

فن الأكسسوار…إبداع و ابتكار لإناقة المرأة

3 يونيو، 2017, 1:37 م
1450
فن الأكسسوار…إبداع و ابتكار لإناقة المرأة
طباعة
كتبت : نجاح سالم
“رصـــد الــوطـــن”

المرآه في الماضي كانت لا تهتم بمكملات الأناقه،أصبحت الأن ظاهره منتشره بين الفتيات والسيدات الراغبات للجمال والتزين،أصبحت أيضا أسلوب حياه للتعبير عن الشخصيه حيث تعطيها مذيدآ من التألق وتبرز جمال ملبسها مهما كان بسيطا.
الإبداع والإبتكار في مكملات الأناقه.
رشا سالم :ليسانس ألسن وبعيدآ عن التخصص الدراسي فهي عاشقه للهاند ميد من الصغير،منذ صغرها وهي تهوي الأعمال الفنيه بأنواعها البيسطه لصغر سنها في ذلك الوقت ورثت هذه الطاقه الفنيه من ولدتها رحمها الله فقد كانت موهوبه في فن الهاند ميد بأنواعه المختلفه كهوايه فقط. وتقول رشا أنها دائمآ كانت تبحث عن التميز في جمال الملبس وأناقته والظهور بمظهر متجدد دائمآ بإستخدام المكملات المناسبه.حتي حدثت نقطه التحول من هوايه الي إحتراف ولهذا التحول موقف بسيط؛فذات مره إشترت ملابس من احدي بيوت الأزياء المعروفه والتي كانت ومازالت من أشد المعجبات بأزياءها وأضافت لمسه خاصه للملابس جعلتها مختلفه من عقد وحزام وشنطه علي الوسط وفي ذلك الوقت لم يكن موجود علي ساحه الهاند ميد كمكملات للأناقه،فكان هذا الحزام موجود فقط في الشنط الرياضيه في الماركات المعروفه في شكلها الرياضي التقليدي.ومره أخري أعلن بيت الأزياء عن نزول كولكش جديد ذهبت رشا الي هناك وهذه المره كانت ترتدي التونيك الذي سبق لها شراءه من نفس المكان مع إختلاف بعض اللمسات التي قامت بإضافتها للتونيك وحاز وقتها علي إعجاب كل الحضور في المكان من العملاء والعاملات بالمكان وأيضآ حازت علي إعجاب صاحبه بيت الأزياء وبعدها أعلنت عن عمل حزام لكن تحت كلمه قريبآ فلم يكن تم عمله مع الكولكشن من البدايه،وبشهاده أحد العاملات هناك انا رشا سالم صاحبه الفكره والرياده في هذا التصميم.وهذا كان من سعادتها ومن هنا جاءت نقطه التحول في حياه رشا من هوايه الي احتراف بعد تشجيع الاهل والاصدقاء لها وبالفعل بدآت العمل في نطاق ضيق.وإستطاعت بعد ذلك ان تدمج بين التراث والثقافات المختلفه في الإكسسوار ونجحت أيضآ في استخدام خامات مختلفه وتوظيفها لعمل قطعه فنيه متميزه تبهر المتابعين بتصميمها والوانها،وغالبآ تفضل تصميم الإكسسوار الذي يمكن إرتداءه بأكثر من طريقه،وحرصت أيضا أن تكون مجموعه كامله حتي لاتجد الفتاه أو المرأه صعوبه في إستكمال مكملات أناقتها،المجموعه عقد،حزام،والاسوره وفي أغلب الأوحيان يكون معها الشنطه او الفوت وير Foot wear.أما عن التسويق فإستطاعت في فتره قصيره إثبات موهبتها وإكتساب ثقه العملاء،ومن هنا بدأت الإنتشار والظهور في بعض البرامج التليفزيونيه وكتب عنها أكثر من مقال من خلال المواقع الإكترونيه.التسويق اون لاين من خلال البيدج الخاص بيها،وتتمني أيضآ علي أن يكون لها براند جلامورس ليدي تواج ملموس في جميع الأسواق المحليه والعالميه،كما تحلم أيضآ أن يغزو تراثنا الجميل العالم ليس فقط التراث الفرعوني ولكن أيضآ الفلاحي والصعيدي والسيناوي ومختلف أنواع التراث.وأخيرآ وليس أخرأ تنصح رشا كل فتاه وسيده بتوظيف الإكسسوار مع الملابس بطريقه صحيحه لتحافظ علي مظهرها وأناقتها؛الأكسسوار سلاح ذو حدين هو يبرز أناقه المرآه وجمالها إذا تم توظيفه بطريقه صحيحه كما أنه يمكن أن يفسد أناقتها ومظهرها اذا لم يكن مناسبآ للملابس أو لطبع المرآه نفسها.

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات