الرئيسية أخبار قصة خديجة الفائزة فى المسابقة الوطنية لإبداعات الأطفال والناشئة بدولة تونس لطفلة عمرها 9 سنوات

قصة خديجة الفائزة فى المسابقة الوطنية لإبداعات الأطفال والناشئة بدولة تونس لطفلة عمرها 9 سنوات

moda 759
قصة خديجة الفائزة فى المسابقة الوطنية لإبداعات الأطفال والناشئة بدولة تونس لطفلة عمرها 9 سنوات
واتساب ماسنجر تلجرام
كتب / د. حاتم العنانى 
“رصــــد الــــوطــــن”

 

أعلنت المكتبة العمومية بفوزالطفلة  ملاك المناعى – البالغة من العمر 9 أعوام – فى المسابقة الوطنية لإبداعات الأطفال والناشئة لسنة 2018 م فى دورتها الأولى . مضمون القصة القصيرة (خديجة):

إسمُها خديجة ..أمّي تتكلّم عنها دائما وتَمدحُهَا .وأبي حين يَراها يبتسمُ لها ويقولُ ما أجملها .في كلّ المُناسبات أُلاحظُ أنّ أمّي تُريدُ الإطمئنان عليها …في البداية لم يُقلقني الأمر وحين أَنظُرُ إليها كَثيرًا تمنّيتُ لو كانت هيّ أختي حتى ألعبَ معهَا .وأحكي لها حكاية – ليلى والذّئب -والصّرار والنّملة -…تمنّيتُ كذلك أن أُغنّي لها كُلّ الأناشيد الّتي أعرفُها مثل : أمّي – الفراشة – الكتاب – وخاصّة تحيّة الزّائرين – وتمنّيتُ أن أمشُطَ لها شَعرها …أنا لا أراها دائمًا ولكنّ أمّي دائمة الحديث عنها .لا أدري إن كُنتُ أُحبّها أم أنني أغارُ منها وفي الحالتين تَمنّيتُ أن تكون أُختي حتى أحكي لها ما يحصُلُ لي في المدرسة ومع مُعَلّمي ومع صديقاتي في القسم …لا أحدَ يعلمُ مشاعري إلاّ شخص واحد وهو : أخي بهاء .الّذي فاجأني بدوره حين قال لي : أنا كذلك أَشعُرُ كما تشعُرين يا أختي ولكن دَعينا نحتَفظُ بهذا السّر وحين تكبُرُ خديجة نُعلمُها أنّها مثل أُختنا .

 الطفلة التونسية  ملاك المناعى من مدينة بنى هلال من ولاية المنستير التونسية , وهى طفلة موهوبة متعددة المواهب فهى مطربة تغنى أغانى الزمن الجميل وأغانى التراث التونسى ومنشدة دينية فازت من قبل بالمرتبة الأولى على مستوى الوطن العربى فى الإنشاد الدينى بتصويت أكثر من 6 الاف صوت فى مسابقة الفارس للقران الكريم التى أقيمت بمصر .

 تم تكريمها من قبل الدكتورة  فوز الطرابلسى رئيس ملتقى المبدعات العربيات عندما عن أغنية { عرضونى زوز صبايا } من التراث التونسى فى دورة الملتقى رقم 22 .

كرمت من مؤتمر سفراء الشباب والمرأة العرب الدولى ، و نالت تكريم من المجلس الدولى للعالم الإسلامى بتركيا ،و فازت بتكريم من مؤسسة المبدعين العرب بمصر، استضافتها قنوات الإذاعة والتليفزيون التونسية لعرض مواهبها وتكريمها .

استضافتها راديو العبير بفرنسا على الهواء مباشرة و إذاعة صوت العرب بمصر على الهواء .

 الجدير بالذكر أن شقيقها الطفل / بهاء الدّين المناعى (12 عاما ) نال المرتبة الثانية وطنيّا عن قصة القصيرة (الزّائرالغريب ) فى نفس المسابقة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.