الرئيسية صحافة المواطن قصص من التاريخ “سارقوا الآثار المصرية “

قصص من التاريخ “سارقوا الآثار المصرية “

moda 652
قصص من التاريخ “سارقوا الآثار المصرية “
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت سماح احمد
“رصــــد الـــوطــن”

هنري سولت اكبر حرامي للآثار المصرية عين قنصل للمملكة البريطانية في مصر عام 1815-1827 بعد سنتين من وصوله مصر كتب لاحد اصدقائه تجار الانتيكات قال له ” لا يوجد في مصر ادارة ولا يوجد احد يهتم بآثارها سوف اقوم بالتجارة في آثارها لجمع المال ففي مصر كنوز لا يعلمون عنها شيئا ” وقد كان فقد استخدم سارق الآثار الكبير جيوفاني بلزوني وتم تهريب راس الملك رمسيس الثاني من معبد الرامسيوم وهو ما يسمى بتمثال ممنون الصغير ومن اهم ماسرقه تابوت الملك تحتمس الثالث اعظم امبراطور مصري في التاريخ وباعه لمتحف اللوفر في باريس وقد رسم هنري سولت بورتريهات كثيرة عن مصر منها هذه الصورة

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.