قيادات جنوبية برئاسه المصعبي ورسالة لقاده مجلس التعاون الخليجي

كتبت / سها البغدادى "رصــــد الــوطــن" بدعوه من رئيس اللجنه.
Article rating: out of 5 with ratings

قيادات جنوبية برئاسه المصعبي ورسالة لقاده مجلس التعاون الخليجي

كتبت / سها البغدادى "رصــــد الــوطــن" بدعوه من رئيس اللجنه...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

عربي وعالمي

قيادات جنوبية برئاسه المصعبي ورسالة لقاده مجلس التعاون الخليجي

23 يناير، 2018, 8:25 ص
417
قيادات جنوبية برئاسه المصعبي ورسالة لقاده مجلس التعاون الخليجي
طباعة
كتبت / سها البغدادى
“رصــــد الــوطــن”

بدعوه من رئيس اللجنه الفنيه للوفاق الجنوبي القيادي الجنوبي المهندس علي المصعبي لعقد لقاء استثنائي لدراسه الوضع الراهن في الجنوب وخطورته على الاستقرار وقضيه وشعب الجنوب لاتخاذ موقف سياسي معبر عنهم حضرت العشرات من قيادات فاعله بالحراك الجنوبي والشباب والمقاومه الجنوبيه ونشطاء واعلاميين افتتح المهندس علي المصعبي الحديث بتوضيح اهميه عقد مثل هذه اللقاءات واستطرد بشفافيه جمله من القضايا التي تهم الجنوب كحاضر ومستقبل وقضيه وان التفريق بين السلطه كقضيه وبين الجنوب كقضيه امر مهم جدا فبالامكان ان يسعى كل جنوبي او منظومه تؤمن بهدف شعبنا الى المطالبه بالشراكه في البناء والاداره كاستحقاق دون تفريط او مساس بما يؤمن به او تفريط في اراده شعب الجنوب وان العلاقه مع الشرعيه وحراك ومقاومه شعب الجنوب بكل ممثلياته يجب ان الا تخرج عن الهدف الذي يعبر عنه باستعاده وطن الامر الذي يجب ان يتم التوافق بعد حوار بيني خلاق للوصول الى قياده معبره عنه بشكل معترف به من كل الاطراف المعنيه الاقليميه والعربيه سواء من خلال عقد مؤتمر او لقاء جنوبي برعايه دوليه امميه وعربيه تفرضها الظروف الموضوعية يوما اثر اخر او من خلال توافق يفرض هذا الاعتراف السياسي

وتحدث عدد من القيادات الفاعله القيادي الجنوبي بحراكه ومقاومه شعب الجنوب عبدالرحيم العولقي موضحا اهميه رصد الصفوف الممانعه لحدوث اي اشكالات في الجنوب بين اي اطراف فيه وضروره الوصول الى وفاق جنوبي حقيقي وجاد معترف به من كل الاطراف المعنيه اقليميا ودوليا و ضروره الشراكه الحقيقيه بين كل الجنوبيين في اداره وبناء الجنوب مع جنوبيي الشرعيه وعلى راسهم الحراك الجنوبي والمقاومه الجنوبيه بكل كفاءاتهم المدنيه و العسكريه دون اقصاء او تهميش لاي منهم

وتحدث بعد ذلك الاستاذ علاء الغوبه موضحا بعض الخلافات في المفاهيم والتعاطي البيني الذي حفز تنامي بعض مظاهر الاحتكاكات البينيه الجنوبيه وهذا يتطلب الى بذل الجميع المزيد من الجهد كما ان امر وجود شراكه حقيقيه في اداره مؤسسات الجنوب وتوحيدها بشكل ينمي من القدره على تطورها حتى تاتي التسويات السياسي والجنوب اكثر اسقرار وامنا وتطورا وكذلك تحديث القيادي الجنوبي والخبير الاستراتيجي والمحلل العسكري العميد محمد جواس موضحا جمله من مفاهيم قيم التصالح والتسامح الجنوبي ومعنى القبول بالاخر البيني وبما لا يجعل التباين السياسي اساسا لايجاد صراعات بل بصوره يجب ان تعكس مدى جماليه التنوع والتبابن في ظل احترام اراده شعب الجنوب الحره واحترام الانتماء الجنوبي لوطن نملكه جميعا وتحدث اغلب الحاضرين وتم التوافق خلال اللقاء لارساله رساله لملوك وامراء ورؤساء دول مجلس التعاون الخليجي وامينها العام منسخه الى كل المبعوث الخاص للامم المتحده لليمن و عبره للامم المتحده ومجلس الامن الدولي لتوضيح جمله من التاكيدات والمطالب التي يمكن من خلالها حفظ الامن والاستقرار في الجنوب الامر الذي يحفز على وضع ارضيه صالحه تضمن المصالح الدولية والاقليمه فيه من خلال تعزيز الاستقرار في الجنوب ارضا وشعبا ولاهميتها ننشر الرساله كما جاءت وهي الاتي

بسم الله الرحمن الرحيم
اصحاب المعالي والسمو ملوك وشيوخ ورؤساء وامراء دول مجلس التعاون الخليجي العربي الاكارم
السيد عبداللطيف بن راشد الزياني امين عام مجلس التعاون الخليجي العربي المحترم

نرسل لسيادتكم هذه الرساله العاجله كمخرج هام ومحصله للقاء استثنائي لقيادات جنوبيه فاعله بمكونات حراك وشباب ومقاومه شعب الجنوب الابي التي اتت على ضوء دراستنا للمشهد العام في الجنوب عموما وعاصمته الازليه عدن مثمنين لكم كل الجهود الطيبه والفاعله في نصره شعوب المنطقه اليمنيه للوقوف صفا واحدا ازاء كل الاخطار والتهديدات التي تعرض لها من خلال الغزو الحوفاشي للجنوب والانقلاب على سلطه صنعاء لايجاد موضع قدم لتهديدات ايرانيه مسانده لهم بما يوسع داره الخطر ليس على المنطقه اليمنيه وشعوبها وحسب بل على كافه الانظمه الخليجيه والجزيره العربيه وعالمنا العربي العزيز ..

وقد بادلكم شعب الجنوب برغم كل مراحل الظلم التي تعرض لها وهو القضيه الابرز منذ مابعد اجتياح نظام اليمن الشمالي للجنوب في 94م وصولا الى معاناته في انطلاق ثورته التحرريه بحراكه المبارك السلمي وصولا الى ثوره تغيير صنعاء وماتلتها من محاولات فاشله لحل قضيه صنعاء نظام، ومعارضه بشكل استثنى القضيه الجنوبيه من قضيه محوريه لشعب يريد استعاده وطنه بعد انقلاب حلفاء 94م على وحده عام 90م التي لم يؤخذ فيها رأي شعب الجنوب كعرف بديهي في التوافق على توحيد الدول مع الدول وجعلها قضيه اقل ما يمكن وصفه بها انها كقضيه القاصرات او قضيه صعده .

و مع ذلك شارك شعب الجنوب بحراكه ومقاومته وكل كفاءاته في النصر العربي خلال فتره قصيره دون تحقيق اي تقدم في جبهات اليمن الشمالي برغم ان كل الامكانيات واكبرها اتيحت لهم وبرغم ايضا للاسف السماح لهم في بعض التواجدات المستفزه في ارض الجنوب التي سيزيد رفضها يوما اثر اخر ناهيك جعل الد اعداء الجنوب عضوا فاعلا في اللجنه الثلاثيه التي تعمد وفق التوافق بين الشرعيه والتحالف العربي اي قرارات تصدر عن الرئيس هادي دون اخذ اراده شعب الجنوب بعين الاعتبار ليكون له احقيه استحقاق العضويه باحد كفاءاته في هذه اللجنه وقد اسفر عن ذلك جمله من الاعاقات في مسيرات البناء والاستقرار في الجنوب المحرر واعاقه مايمكن تحريره مما تبقى منه ناهيك عن الدعومات اللوجستيه الطبيه منها والانسانيه والترتيبات والامتيازات الماليه العسكريه والمدنيه التي يتم اجحاف الجنوب منها بشكل حقيقي بسبب الاليه المتبعه في التمكين عبر مكونات الشرعيه السياسه تحديدا” حزب الاصلاح وشركائه والمؤتمر الشعبي العام وحلفاءه بعيدا عن حراك ومقاومه الجنوب

ونشهد حاليا مخاوف جمه لحيثيات يعلمها المتتبع للجنوب وتحديدا عدن وحضرموت من بوادر تباينات لم تخرج عن اطار التحالف والشرعيه ولم تكن قط بين شعب الجنوب وممثلوا ارادته وثورته بالحراك الجنوبي والمقاومه الجنوبيه والتي لم يمكنوا من تنظيم صفوفهم بقياده موحده توافقيه تضم كل الاطراف فيه رغم ان ذلك يقوي التحالف والجوار ولا يضعفه.مما يثير ذلك وعدم التسريع به علامات استفهام وعتب قد يزيد يوماً اثر اخر قد يعبر عنه بشتى الوسائل السلميه التي قد اتحرجكم امام شعوبكم الابيه وامام سائر شعوب الامه العربيه والاسلاميه والعالم وهذا ماليس نتمناه جميع

وختاما نرفق لكم هذه المطالب والتوضيحات لاخذها بعين الاعتبار واتخاذ قرارات عاجله بشأنها بالتشاور مع كافه شركائكم الدوليين والاطراف المعنيه بالامر في الجنوب من قوى حرا، ومقاومه ورجال دين ومال واعمال وشخصيات اجتماعيه واحزاب جنوبيه النشاه والنضال والهدف ومنظمات مجتمع مدني والمرأه ومكونات الشباب

وهي الاتي :-

اولا ان تفاقم اي تباينات بين الشرعيه وبعض دول التحالف من خلال بعض انصارهم او العاملين معهم في الجنوب قد لا تكون محموده العواقب في تقويض الاستقرار الامني والسياسي والاقتصادي مما قد يسمح بظهور بعض الجماعات المتطرفة والمصدره من خارج جغرافيا وانسان الجنوب ويعرض كل انجازات التحالف العربي والجوار والمصالح الدوليه لخطر لا يحتمل عبأه ارض وشعب الجنوب ونحمل كلا الاطراف الاستمرار في هذه المغامرات الغير محسوبه العواقب تداعيات ذلك ونرجوا ايقاف ذلك من سيادتكم بكل السبل الممكنة الغير ضاره بتطلعات ونضالات وسياده شعب الجنوب على كامل اراضيه.

ثانيا ان حل اي خلافات لا يتم الا بالحوار بين مختلف الاطراف وطالما ان الاستقرار السياسي في الجنوب يعزز الاستقرار الامني والاقتصادي وكافه المصالح للدول المعنيه على راسها دول مجلس التعاون الخليجي والعالم فاننا نطالب برعايه مجلس التعاون الخليجي واشراف اممي ينتج عنه مؤتمر جنوبي معترف به وغياب ذلك برؤيه وطنيه توافقيه كمشروع متوافق عليه من كل قواه الفاعله بحراك ومقاومه شعب الجنوب يدحض اي ادعاء بالتمثيل الوحيد او الشرعيه الوحيده عن شعب الجنوب في ظل عدم الاعتراف به دوليا او عربياً

ثالثا الضغط على كافه الاطراف بالشرعيه لتفعيل شراكه شعب الجنوب بحراكه ومقاومته عبر الكفاءات الجنوبيه فيه في الحكومه خلال مرحله ماقبل التسويه كاستحقاق وطني لهم في الجنوب وليس هدف سياسي كون الهدف الوطني للجنوبيين لا يتحقق الا باستعاده الجنوب كوطن وسيادتهم على كامل اراضيه دون وصايه من احد

رابعا ان موقف شعب الجنوب الثابت ثبوت جباله واصالته العربيه الممتده الجذور في اعماق تاريخ الارض والانسان بجزيرتنا العربيه في دعم التحالف العربي بكل الوسائل المعززه للانتصار والحد من الاخطار على دول الجوار والجزيره العربيه من اطماع خارجيه ايا” كانت ومنها الايرانيه يعد من الثوابت الوطنيه لشعب الجنوب دون ان يكون ثمن ذلك التنازل عن تطلعاته واهدافه المقدسه التي بذل في سبيل تحقيقها ومايزال كل الغالي والنفيس وان يكون ذلك قائم على الاحترام المتبادل بينه وسائر شعوب وحكام دول التحالف العربي بالجوار ومن ضمن صور ذلك الاحترام عدم الموافقه او السعي لاي تواجدات عسكريه لقوات او قيادات من اليمن الشمالي تحديداً المشاركين في اجتياح 94م او الغزو الحوفاشي 2018م.وكذلك تحسين اوضاع الجنوب المحرر والدفع بتحرير ماتبقى وتحسين اوضاع الجنوب اقتصاديا” وتنمويا” والتكفل بأسر الشهداء فيه وعلاج الجرحى بعيدا عن المحسوبيات السياسيه المرتبطه باحزاب الشرعيه او غيرها ممن لايمتون للحراك الجنوبي ومقاومته ومناضلوه وساسته المؤمنين بتحقيق اراده الشعب بصله.

وفي الاخير نتمنى اخذ رسالتنا بعين الاعتبار لما لها من اهميه ولمايسهم ذلك في تنامي الروابط الاخوية والعلاقات النفعيه النديه مع الزمن

إرسل لصديق

الوسوم :
  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات