الرئيسية أخبار كبابجي يقتل زوجته الصحفية ورضيعتها. بأي ذنب قتلت!!!!!!

كبابجي يقتل زوجته الصحفية ورضيعتها. بأي ذنب قتلت!!!!!!

moda 2085
كبابجي يقتل زوجته الصحفية ورضيعتها. بأي ذنب قتلت!!!!!!
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت/ ياسمين محمد
“رصـــد الــوطـــن”

الصحفية سارة حمدي 27سنه وابنتها الرضيعة ابنته الثلاثة وعشرون يوم علي يد سفاح مجرم منعدم الضمير لايعرف معني الإنسانية او الرحمة قتل زوجته وابنته وذلك بطعن الزوجة عشرون طعنه والابنه فصل راسها عن جسدها

اعترافات المتهم
المتهم حازم . س 33 سنة كبابجي قال لـ شريف صديق وكيل اول نيابة حوادث جنوب الجيزة الكلية الذي باشر التحقيقات معه قرابة 8 ساعات متواصلة : بص يا بيه انا هحكيلك كل حاجة .. انا عصبي وغيور جدا ومن سنتين اتجوزت بنت وطلقتها بعد اسبوع واحد بسبب انها خرجت بدون اذني ساعتها قلتلها انتي بتخونيني طالما خرجتي بدون اذني وطلقتها .. وبعد فترة استأجرت شقة بعقار بشارع احمد راية بقرية ترسا بابو النمرس لوضع “عفشي” بها وكنت بروح اطمن عليها من فترة للتانية لحد ما طلبت من اخواتي البنات يروحوا ينظفوا الشقة وكان مر سنة علي تطليقي لزوجتي الاولي .. لما اخواتي البنات راحوا الشقة المستأجرة شاهدوا فتاة تقطن بالشقة المقابلة فطالبوني بالذهاب لرؤيتها لخطبتها فهي فتاة جميلة وهادئة وبالفعل توجهت لرؤيتها فأعجبت بها وخطبتها لمدة شهر ثم تزوجنا وسكنا بذات الشقة التي استأجرتها امام شقة اسرتها .

التقط المتهم انفاسه واستكمل روايته قائلا : بعد 6 اشهر من الزواج بدأت المشاكل تدب بيننا بسبب رؤيتي الدائمة لها مع اشقائها الشباب مما كان يثير غضبي وكنت بشاهد شقيقها يجلس بجوارها علي السرير بشكل كان بيستفزني كما كانت دايما تبوس اخواتها وتحضنهم لما تشوفهم وانا مكنتش بعمل كدة مع اخواتي وده خلاني اشك في سلوكها..

وأضاف : كمان المشاكل بدات تزيد بسبب مصاريف المنزل انا مرتبي علي قدي.. اخر خناقة كانت بينا من اسبوع قبل الجريمة لما طلبت منها 20 جنيه عشان اروح الشغل بس هي رفضت ودخلت عند والدتها اشتكت ليها ووالدتها اتخانقت معايا فتركت المنزل وذهبت لمنزل والدتي استلفت منها 100 جنيه .

– قرار الجريمة

يستكمل المتهم : رجعت بيتي مرة تانية ولم اجد زوجتي اتصلت بها هاتفيا فأخبرتني انها خرجت مع والدتها واشقائها… ليصمت لحظات ثم يعاود قائلا : شريط ذكرياتي مع طليقتي دار في دماغي مرة تانية لما خرجت بدون اذني واعتبرت بكدة انها بتخوني واتخانقت مع مراتي قلتلها ارجعي البيت دلوقتي .. ويقول : كنت شايل بنتي الصغيرة اللي اتولدت من 23 يوم فقط ولقيت شعر في ظهرها ولا انا ولا امها كدة ولا حد في عيلتي فتأكدت انها مش بنتي ومراتي بتخوني فقررت اني اخلص عليهم .

– التنفيذ

تطرق المتهم الي اللحظات الاخيرة في حياة زوجته وطفلته وقال : رجعت البيت الساعة 1 صباحا وانا مقرر اني اقتلهم وضبطت المنبه علي الساعة 6 صباحا عشان اصحي اقتلهم وهما نايمين بس مسمعتش المنبه ومراتي هي اللي صحتني الساعة 9 الا ربع قالتلي قوم روح شغلك ونامت تاني فتوجهت للمطبخ وأحضرت سكين واخفيتها تحت الملابس في الدولاب ولما تاكدت ان مراتي نامت تاني جبت السكين وطعنتها في صدرها طعنة شديدة استيقظت علي اثرها و”ليه كدة ياحازم؟” قلتلها عشان انتي خاينة وكتمت انفاسها وطعنت باقي جسدها فسقطت من اعلي السرير للارض واثناء سقوطها امسكت برقبتها وذبحتها وحاولت افصل راسها عن جسدها بس السكين كانت “تلمة” .

يشرد المتهم لثوان قليلة ويعاود الحديث عن التفاته لطفلته الصغيرة النائمة علي السرير لقتلها ايضا وقال : كتمت نفسها وقلت : بسم الله الله اكبر وذبحتها وفصلت راسها تماما عن جسدها .

– النهاية

قال المتهم في نهاية التحقيقات انه ترك جثتي زوجته وطفله واغتسل من الدماء ثم توجه الي منزل والدته بساقية مكي وجلس برفقتها لوقت قليل اعاد اليها خلاله هاتفها الذي كان يحمله ثم تركها واخبرها انه ذاهب الي عمله ولم يخبرها بما ارتكب ثم توجه الي قسم شرطة الجيزة وقام بتسليم نفسه وقام القسم بدوره بتسليمه الي مركز شرطة الجيزة لتبعية الجريمة لدائرته .

– إجراءات وتحقيقات النيابة

فور تسليم المتهم لنفسه واخطار رجال المباحث للنيابة العامة بالجريمة انتقل شريف صديق وكيل اول نيابة حوادث جنوب الجيزة لمسرح الجريمة واجري معاينة تصويرية حيث تبين العثور علي جثة الزوجة ملقاة بجوار السرير في الارض مصابة بجرح ذبحي فضلا عن قرابة 20 طعنة بمختلف انحاء الجسد وبجوارها سكين مدممة وعلي السرير ترقد الطفلة الصغيرة وقد انفصلت رأسها عن جسدها نتيجة جرح ذبحي كبير .. عقب انتهاء المعاينة وتسجيل اعترافات المتهم كاملة وجهت النيابة برئاسة المستشار عبد الحميد الجرف رئيس النيابة وحسام نصار مدير النيابة للمتهم تهمة القتل العمد مع سبق الاصرار والترصد وامرت بحبسه 4 ايام علي ذمة التحقيقات .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.