الرئيسية خواطر لحظة سعادة بكام؟

لحظة سعادة بكام؟

moda 1304
لحظة سعادة بكام؟
واتساب ماسنجر تلجرام
شعر/ عبير هلال 
“رصـــد الــوطن”

مصلوب فى القلب الفرح
والحزن فينا طرح
توهه وخوف وآلام 
دلونا يأهل الوجع
لحظة سعادة بكام؟
صوت المعانى إتشرخ!
شاخت حروف الأمل
مخنوق جوانا الكلام
وضلوعنا له سجان
والحرف لو كان سيف
النبض يكون سنان
يقطع حبال الوجع
ويوقف الالام
يرجع خيوط الود
ويرسم للأحلام الوان
ويشق طريق الخير
ويعلم في الايام
دلونا ياهل الوجع
لحظة سعادة بكام؟؟

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.