الرئيسية قسم مزدوج لخبيرات التجميل والموديليز محاربه من قلب سيناء

محاربه من قلب سيناء

moda 2642
محاربه من قلب سيناء
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : نجاح سالم
“رصــــد الــــوطــن”

الفن التراثي السيناوي وهو إبداع وتعبير عن الحياه في سيناء من خلال الأشغال اليدويه المختلفه للأمرأه السيناويه والتي تتميز بالقدره الإبداعيه الهائله علي إنتاج المشغولات اليدويه التراثيه والتي تحمل قيمه جماليه في تداخل الألوان مع بعضها.
محاربه من قلب سيناء
جيهان المجد: إنتقلت للعيش منذ 22 عامآ ومن هنا بدآت القصه حيث تزوجت وإنتقلت مع زوجها الي سيناء،تقول جيهان عندما ذهبت لتغير عنوانها في البطاقه الشخصيه فوجئت ببعض السيدات السيناويات يسجلون أنفسهم في البطاقه إيناث علي الرغم من أنهن جميعا متزوجات ومن هنا بدأت بالسؤال وكان الجواب هنا جري العرف علي إتمام الزواج بدون توثيق أوراق رغم أنه زواج صحيح ومعلن ومكتمل الأركان.وجدت أيضآ أن السيدات السيناويات تنتج شغل تراثي سيناوي يتميز بالإبداع وتنسيق الألوان مع بعضها ولا يوجد تأهيل مناسب او تسويق للمنتجات،من هنا عملت علي تأسيس جمعيه خيريه وأطلقت عليها إسم .المستقبل الخيريه.تقوم من خلالها بتدريب الفتيات وتأهيل السيدات والعمل أيضآ علي توفير الاحتياجات من خرز وقماش،بدأت الجمعيه 10 فتيات حتي وصل عددهم 150 فتاه،ولإنبهارها بالشغل السيناوي بدأت تتعلم هي أيضآ هذا الفن من خلال الجمعيه وبالفعل استطاعت أن تتعلم التطريز السيناوي علي القماش الخام وتصنع منه شالات- شنط- عبايات-اكسسوار سيناوس-وأيضآ كليم. الي أن قررت إختراق مجال السوق للعمل من خلال المعارض وكان أول معرض لديارنا من 2010 الي 2017 تحت إشراف وزاره التضامن الإجتماعي ومن خلال معرض ديارنا سافرت الي دوله البحرين للإشتراك في المعرض المصري البحريني المقام في دوله البحرين بحضور سفيره مصر بالبحرين والوزيره غاده والي وزيره التضامن الإجتماعي ورئس الوزراء البحريني وكتب عنها في جريده البلاد الجريده الرسمه في البحرين واستطاعت جيهان تحقيق جزء كبير من هدفها وهو الإرتقاء بالمرآه السيناويه وتوفير لها سبل للعيش الكريم وأخيرا وليس أخرآ استطاعت جيهان أن تعمل علي براند خاص بيها ع.ش.ج مستوحاه من كلمه عشج وهذا نابع من عشقها لسيناء لذلك اطلق عليها محاربه من قلب سيناء.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.