الرئيسية محافظات محافظ كفر الشيخ ينعى شهداء حادث الواحات الإرهابي الخسيس

محافظ كفر الشيخ ينعى شهداء حادث الواحات الإرهابي الخسيس

moda 229
محافظ كفر الشيخ ينعى شهداء حادث الواحات الإرهابي الخسيس
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : سوزان هاشم
“رصـــــــد الـــــوطن “

نعى  اللواء السيد نصر، محافظ كفرالشيخ، شهداء الوطن رجال الشرطة الأبرار الذين استشهدوا في سبيل الوطن، أمس الجمعة، عقب ملحمة لقوات الأمن في التصدي لتلك الجماعات الإرهابية بمنطقة صحراء الواحات، مؤكدًا أن رجال الشرطة البواسل ورجال الجيش الأبطال لن تثنيهم مثل هذه الأفعال الإرهابية الخسيسة عن تطهير أرض مصر من هؤلاء المفسدين أتباع الشياطين.

فيما قال المحافظ ” ننعى بمزيد من الحزن والألم، وأجهزة وأبناء المحافظة، استشهاد عدد من جنودنا الأبطال شهداء الواجب في أحداث صحراء الواحات، والذين استهدفتهم يد الغدر امس الجمعة، من قِبل مجموعات إرهابية غادرة، وما حدث من عمليات إرهابية جبانة على ارض الوطن، يجب أن يدعونا إلى حالة من حالات الاستنفار الوطنى لمواجهة هذه الجماعات الإرهابية دعاة الفكر الشيطانى المتطرف، رؤوس الفتنة أتباع الشياطين، والقصاص لشهداء الواجب الذين سقطوا وهم يدافعون بشرف عن أرض مصر وأمنها ضد قوى الشيطان والإرهاب الأعمى.

واستنكر ، هذه الأعمال الإجرامية بشدة، مقدمًا أحر التعازي وصادق المواساة لأسر الشهداء وجهاز الشرطة العظيم في مصاب مصر كلها، راجيًا الله عزوجل أن يتقبل الشهداء، ويلهم ذويهم الصبر والسلوان ويمن على المصابين بالشفاء العاجل ويحفظ شعب مصر العظيم من كل سوء ومكروه .

وأعرب عن أمله في أن يعي العالم حجم المخاطر والتهديدات التي نتعرض لها والتي لن تنال من مواقف مصر الثابتة والمعلنة بضرورة محاربة الإرهاب والتصدي له قبل ان يستفحل خطره ليس على مصر والمنطقة العربية فقط، وانما يمكن أن يطول كل دول العالم، واصفًا الحادث الجبان بأنه “عمل شيطانى” يستهدف كسر إرادة الدولة المصرية.

فيما طالب المحافظ؛ الشعب المصري بأكمله بالوقوف صفا واحدا خلف قيادته لمواجهة تلك الأيادي الغادرة والتى لن توقف مسيرة مصر نحو التقدم والتنمية وتطهير البلاد من الإرهاب الغاشم والقضاء عليه ودحر جذوره.
وأضاف أن الجماعات الإرهابية تهدف من وراء تلك العمليات إلى النيل من استقرار مصر وعزيمة شعبها، ولكن كل نقطة دم شهيد تراق تزيد المصريين إصرارا على إصرار وعزما على عزم لتطهير أرض الوطن من هؤلاء القتلة الذين باتت نهايتهم وشيكة على أيدي رجال الجيش الأبطال، ورجال الشرطة البواسل

مؤكدًا أن الأبطال يصنعون التاريخ وهم أحياء فيظل التاريخ يذكرهم بعد رحيلهم وأن الشهداء ستظل تضحياتهم محفورة فى ذاكرة الوطن.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *