الرئيسية اخبار عاجلة مدينة الذهب نقلة حضارية في تاريخ مصر لتجار الذهب

مدينة الذهب نقلة حضارية في تاريخ مصر لتجار الذهب

rassd 491
مدينة الذهب نقلة حضارية في تاريخ مصر لتجار الذهب
واتساب ماسنجر تلجرام

مدينة الذهب هي حلقة الوصل بين تاريخ مصر العريق و حلم المستقبل، فقد وجه الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال اجتماعه مع  رئيس مجلس الوزراء ” مصطفى مدبولي ” وعدد من أصحاب القرار والمسئولين بضرورة توفير الموارد المالية اللازمة للبدء في إنشاء مدينة الذهب وفقاً لأحدث التقنيات لهذه الصناعة الحرفية الدقيقة ، سوف توضح لكم جريدة رصد الوطن أهم المعلومات حول مدينه الذهب .

مدينة الذهب

مدينه الذهب تم التخطيط لها لتصبح مدينة متكاملة لتجارة وصناعة الذهب في مصر .

تضم المدينة مجموعة هائلة من مصانع وورش للذهب بالإضافة إلي عدد كبير من المعارض الدولية لعرض المشغولات الذهبية والمجوهرات .

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي علي توفير كافة إحتياجات المدينة من تقنيات حديثة والمستلزمات الصناعية بالإضافة إلى تدريب العمالة لتصبح مؤهلة على أعلى مستوى للعمل في المصانع وورش للمشغولات الذهبية وذلك من خلال مدارس ومراكز تدريب مخصصة لتأهيل العاملين في ذلك المجال .

أهم التصريحات حول إنشاء مدينة الذهب 

قد صرح وزير التموين والتجارة الداخلية الدكتور ” علي المصيلحي ” أنه تم التشاور مع الرئيس عبد الفتاح السيسي على إختيار بعض المناطق لإنشاء مدينة الذهب وانتهى بالاتفاق على أن المقر الرئيسي للمدينة الذهبية الجديدة في العاصمة الإدارية الجديدة .

مازالت هناك عدة مشاورات أخرى مع رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية الجديدة ” اللواء أحمد عابدين ” للبحث عن أفضل المواقع المناسبة وتحديد المساحة الإجمالية لإنشاء المدينة .

وقد صرح رئيس مصلحة الدمغة والموازين “اللواء عبد الله منتصر ” أن مدينة الذهب الجديدة من شأنها أن ترفع المستوى الاقتصادي والمهني للورش الذهبية القصيرة ، كما أن لها دور قوي في زيادة الدخل القومي الإجمالي وذلك عبر تصدير المشغولات الذهبية فور تصنيعها مما يساعد على تحقيق قيمة مضافة للذهب على عكس تصدير الذهب سبائك ذهبية (مواد خام) .

محتويات مدينة الذهب

قد أصدر العديد من التصريحات من قبل عدد من كبار المسئولين وتنص تلك التصريحات على أن:

  • المساحة الإجمالية لمدينة الذهب 150 فدان .
  • ستضم المدينة 400 ورشة خاصة بإنتاج الذهب 
  • توفير 150 ورشة فنية لتعليم وتدريب العمال على حرفة الذهب 
  • مليون من الأوقية الذهبية والذي تم إكتشافها بأحد المواقع في الصحراء الشرقية .
  • مدارس تعليمية .
  • مبنى خاص بمصلحة الدمغة والموازين وهو المسئول عن دمغ المشغولات الذهبية .
  • منتزه تعليمي للأطفال .
  • توفير مركز لوجستي بهدف تداول الذهب .
  • معرض دائم لعرض وبيع المشغولات الذهبية .
  • متحف خاص لمقتنيات الذهبية .
  • فندق مجهز علي أعلي مستوي .
  • أماكن خاصة لإقامة العمال .
  • منطقة مخصصة للخدمات .
  • نادي رياضي .
  • أماكن للعبادة ” مسجد – كنيسة .

وبهذا ستكون مدينة الذهب هي مدينة متكاملة مجهزة بكافة المعايير التي يحتاج إليها طاقم العمل والورش والمصانع .

كما أن هناك إهتمام كبير بالطرق المؤدية إلي مدينة الذهب والطرق الداخلية لتسهيل الحركة داخل المدينة وبذلك فإن تلك المعلومات تؤكد أن مدينة الذهب ستصبح بالفعل نقلة حضارية في تاريخ مصر وأنها ستعكس تاريخ مصر الحضاري العريق .

التاريخ الصناعي للذهب في مصر

بالرغم من إمتلاك مصر لكمية كبيرة من الذهب إلا أنها لم تكن متواجدة على خريطة إنتاج الذهب ويرجع السبب إلى توقف إنتاج الذهب في منجم السكري عام 1954 ، لكن في عام 2010 عاد تشغيل منجم السكري مرة أخرى وكان يحتوي علي قرابة 15.5 مليون أوقية من الذهب .

تم تجهيز أول مدرسة متخصصة في صناعة الحلى والمجوهرات في العام الدراسي 2019 – 2020 وذلك بنظام الثلاث سنوات وكان هذا هو أول تأهيل لصناعة الذهب في مصر .

مزايا إنشاء مدنيه الذهب 

أكد العديد من الخبراء أن لمدينة الذهب أهمية كبيرة ستحدث طفرة هائلة في تاريخ الصناعة الذهبية وأنها أحد أهم وأنجح المشاريع فإن الذهب يعد الملاذ الأمن للمتداولين والمستثمرين بالتالي فإن إهتمام الدولة بالاستثمار بالذهب وإنشاء مدينة كاملة بهدف صناعة واستثمار الذهب في بورصة الذهب العالمية أو عبر بيع المشغولات الذهبية فإن ذلك بالتأكيد أمر رائع وسيعود للدولة بالخير .

إن الإستثمار في الذهب يساعد بدور كبير على زيادة الإحتياط الإستراتيجي للبنك المركزي المصري وقد أكد أحد المسئولين على أن الإحتياطي المركزي للذهب زاد 5 طن مقارنة بالعام الماضي بالتالي أصبح متوافر لدى مصر الآن ما يقرب من 80 طن من الذهب في البنك المركزي المصري .

بالطبع هناك علاقة وثيقة بين الإحتياطي الإستراتيجي وقوة العملة .

فكلما زاد نسبة الإحتياطي الإستراتيجي من الذهب والعملات كما أدي إلي إقتصاد الدولة وقوة العملة والعكس .

لذلك إن الإستثمار في معدن الذهب الأصفر وصناعة الذهب وتصديره على هيئة مشغولات ذهبية بدلاً من تصدير سبائك ذهبية يساعد علي تحسين الحالة الإقتصادية في مصر ، كما أنه سيحفز على الكشف والتنقيب عن الذهب عبر جهاز كشف الذهب ويمكن لأي شخص في أنحاء العالم شراء أجهزة الكشف عن الذهب بالتالي إذا كنت تعلم بوجود كنوز دفينة في منطقة ما يمكنك شراء أجهزة كشف الذهب وإبلاغ السلطات لاتخاذ الإجراءات .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.