الرئيسية المرأة مصممة الأكسسوارات “صفاء مصطفى” تجده مأوى تذهب اليه وقت الضيق او الفرح

مصممة الأكسسوارات “صفاء مصطفى” تجده مأوى تذهب اليه وقت الضيق او الفرح

moda 1292
مصممة الأكسسوارات “صفاء مصطفى” تجده مأوى تذهب اليه وقت الضيق او الفرح
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت / هبه سيد
“رصـــد الــوطـن”

حكايه فن وفنانه تعشق منذ الصغر تناسق الالوان وتقدر الاعمال الفنيه اليدويه تذهب كل حين المعارض لشراء ما يناسبها من الاشغال اليدويه وهي الجميله صفاء مصطفى فكانت تستطيع الرسم على الزجاج والاركت وتلوين التحف والتطريز بالخيوط والخرز على المفارش والملابس الخاصه بها ،لديها موهبه قيمه ،كان والدها يشجعها ويدعمها دائما بشراء جميع خامات الرسم والفنون ،ويشاركها في تغيير ديكور المنزل .

منذ خمس سنوات قررت صفاء ان تتخصص في مجال الاكسسوارات ومكملات الاناقه لحبها الشديد لها وللاحجار الكريمه ،ساعدها زوجها لبدايه مشروعها الصغير وقف بجانبها ويدفعها دائما للتقدم ،فهي لن تتخذ الاشغال اليدويه عملا يدر ربحا بل تجده مأوى تذهب اليه عند الحزن وعند الفرح وتخرج بالفعل تصميمات مميزه هذا دليل على ان الفن والاعمال اليدويه هي راحتها وسعادتها ،تعشق شغل الاحجار والواير ،تسعى دائما للتجديد والتطوير ،حازت اعمالها اعجاب كل من حولها أصداقائها والمقربين مما شجعها على الاستمرار وتطور اعمالها دون ان تدرس بالمجال ،سوقت اعمالها عبر السوشيال ميديا ،اشتركت بمعارض ومنها دوليه ،تتمنى تصدير اعمالها،وتتمنى ان يصبح هناك ارتقاء واناقه مثل الزمن القديم .

فهى ذات ذوق رفيع وحس مرهف من عشقها للفن اتقنت ارقى التصميمات منها من يلتف حول رقبه المراه ليزينها ومنها يجمل يديها فهي كالزهره تفوح بعطرها وتظهر الجمال .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.