الرئيسية المرأة مظاهر الذبيح و ماذا نفعل مع أطفالنا

مظاهر الذبيح و ماذا نفعل مع أطفالنا

moda 710
مظاهر الذبيح و ماذا نفعل مع أطفالنا
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت د ولاء شبانه استشارى الصحه النفسيه والسلوكية
“رصـــــــــــــــــــــــــــد الــــــــــــــــوطــــن”

العيد طقوس و عادات توارثتها الاجيال بحكم الشريعة ..و لا شك اننا مجتمع شرقى نسعد بهذا الحدث و لكن…يتسائل البعض هل من الصحيح ان يرى الاطفال مشهد الذبح ؟
نقول لهم حتى سن العاشرة نكتفى بالقصص الذى يحكى المغزى العام من الذبيح و لماذا شرع الله الذبح فى هذا الوقت و ما الهدف التشريعى الدينى منه فقط دون تخويف و اكبر من سن العشر سنوات من الممكن ان يشاهد الطفل مشهد الذبح حسب شخصيته التى يعلمها الاب و الام اكثر من اى شخص و لكن بتشجيع و تهليل و فرحه حتى ننزع اى شعور بالخوف من داخلهم و نحذر من اجبار الطفل على مشاهده الذبح حيث ان الاجبار يزيد من الخوف تفاقما لديه و ليس هناك ما يستدعى ان نجعل الطفل فى حاله من الرعب بل على العكس الفريضه جاءت لهدف معين من طاعه لله تعالى و ليس لبث الخوف عند الاطفال و كل عام و انتم بخير

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.