مقتطفات من انجازات الشيخ سعود بن صقر

"رصد الوطن "    نشأ صاحب السمو الشيــخ سـعـود بن.
Article rating: out of 5 with ratings

مقتطفات من انجازات الشيخ سعود بن صقر

"رصد الوطن "    نشأ صاحب السمو الشيــخ سـعـود بن...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

أخبار

مقتطفات من انجازات الشيخ سعود بن صقر

6 أبريل، 2019, 1:34 م
216
مقتطفات من انجازات الشيخ سعود بن صقر
طباعة

“رصد الوطن ” 

 

نشأ صاحب السمو الشيــخ سـعـود بن صقر القاسمي وتعلم في مدارس رأس الخيمة حتى أنهى المرحلة الثانوية ، ثم التحق بجامعة ميشيغان في الولايات المتحدة ، التي درس فيها العلوم الاقتصادية والسياسية . وبعد إنهائه دراسته الجامعية في عام 1979 ، عاد إلى الإمارات وتولى رئاسة الديوان الأميري في إمارة رأس الخيمة ، وفي عام 1986 تولى رئاسة المجلس البلدي في الإمارة. كما رأس مجالس إدارات عدد من الشركات . وقد قام والده الشيخ صقر بن محمد القاسمي بتعينه وليا للعهد ونائبا لحاكم إمارة رأس الخيمة .

وبعد أن أصبح الشيخ سعود وليا للعهد بوقت قصير ، في عام 2005 ، أنشأ “هيئة رأس الخيمة للاستثمار” ، لتنفيذ وإدارة الأنشطة التنموية وإصلاح البنية التحتية . وقد تولى حكم الإمارة في 27 أكتوبر 2010 ، بعد وفاة والده الشيخ صقر بن محمد القاسمي ، وأصبح عضو المجلس الأعلى للاتحاد.

 

 مقتطفات من انجازات الشيخ سعود بن صقر

 

يعرف صاحب السمو الشيخ صقر بن سعود بتاريخه الحافل بالنجاحات والإنجازات على كل الأصعدة، فمنذ أن تولى مسئولية الإمارة وهو يسعى إلى التقدم والارتقاء بها في كل المجالات  هذا ونجد أن نشاطاته متعددة سواء كانت على المستوى الداخلي أو الخارجي إذ يتبع منهجاً حازم ودقيق خلفاً لوالده الشيخ صقر بن محمد القاسمي، وتجدر الإشارة إلى أنه بدأ مسيرته السياسية عبر تدرجه في مناصب عديدة كان لها الأثر الأكبر في تكوين رؤية تطويرية شاملة للإمارة الكبيرة، حيث تولى مناصب عديدة من أبرزها رئاسة الديوان الأميري ورئاسة المجلس البلدي ثم تولى رئاسة مجالس العديد من الشركات، وفيما يلي نقدم لكم مقتطفات من إنجازاته في مختلف المجالات.

 

أنشطة الشيخ سعود بن صقر القاسمي

 

يذكر بأن سموه ولي نائباً عن إمارة رأس الخيمة عام 2005 ومنذ ذلك الحين وهو لا يكل ولا يمل من تدشين المبادرات والأنشطة الواسعة في مختلف المجالات والتي تهدف إلى إصلاح البنية التحتية والقطاع العام فضلاً عن النهوض بالتعليم والرعاية الصحية والأنشطة التنموية على كافة الأصعدة،  إذ يعتقد سموه بأن مستقبل الإمارة يجب أن يتم بناؤه وفق أسس وأصول طبيعية في المقام الأول ومن أبرزها وفرة الموارد النفطية وثروتها البشرية.

 

لتحقيق كل ما يطمح إليه وفق أسس علمية تم إنشاء مؤسسة الشيخ سعود بن صقر القاسمي للبحوث السياسية عام 2009 ليكون شغلها الشاغل هو المساعدة في التنمية الاجتماعية والثقافية والاقتصادية في الإمارة، وبالفعل نجح في تحقيق ذلك إذ حصلت الإمارة على جائزة فايننشال تايمز والتي كانت على المكان الأكثر جاذبية في الشرق الأوسط للاستثمار الأجنبي المباشر.

 

تجدر الإشارة إلى أن سمو الشيخ سعود بن صقر تولى حكم إمارة رأس الخيمة يوم الأربعاء الموافق 27 من أكتوبر عام 2010 وذلك لبدء مسيرة جديدة من العمل والعطاء، وحظي بدعم كامل لأنه قد حقق قفزات تنموية ملحوظة جعلته هو الأجدر بتولي حكم الإمارة والتوجه بها إلى الأمام نحو التقدم والرخاء.

 

النمو الذي نجح في تحقيقه منذ توليه الحكم

 

منذ أن تولى الحلم، وقد شهدت الإمارة تغييراً إيجابياً في كل الجوانب ونت أبرزها الجانب الاقتصادي، إذ تم تصنيفها بأنها واحدة من أسرع مناطق النمو الاقتصادي في منطقة الشرق الأوسط، حيث أثبتت الإحصائيات أن نموها السنوي في المجال الاقتصادي يقدر بــ 8.8%.

 

تحت إدارته، تمكنت الإمارة خلال الأعوام المنصرمة من جذب أكثر من مليار دولار فهي الوجهة المفضلة والمميزة لأكثر من 13 ألف شركة تحتضنها هيئة مناطق رأس الخيمة “المنطقة الاقتصادية راكز” إذ تحوي حوالي أكثر من 100 دولة تمثل حوالي 50 قطاعاً مختلفاً.

 

يذكر بأنه تم إطلاق حوالي 5 مناطق متخصصة “منطقة أعمال، 3 مناطق صناعية، ومناطق أكاديمية” فضلاً عن استقبالها لخدمات أكثر من 770 مصنعاً دولياً، ويبلغ عدد الشركات المسجلة في دوائر التنمية الاقتصادية بها حوالي 24 ألف شركة.

 

الاهتمام بالبنية التحتية

 

يولي صاحب السمو اهتماماً شديداً بالبنية التحتية وظهر ذلك في أكثر من خطاب له، حيث أكد أن البنية التحتية الحديثة هي التي تسهل من عمل الشركات وتجذب المستثمرين من كل مكان وأشار إلى التسهيلات التي توفرها الإمارة بغرض تسهيل عمل الشركات، وذلك بدءاً عدم فرض الضرائب ووصولاً حتى الاتفاقيات مع الشركات المحلية والعالمية لتدشين الأسواق الاستثمارية الواسعة المجال.

 

هذا وأكد أيضاً أن الإمارة تذخر بالمقومات العديدة والخطط الإستراتيجية التي تتوافق مع توجهات دولة الإمارات بحلول عام 2021، ومن أبرزها الارتقاء بمختلف القطاعات ومن أهمها نظم التعليم، والصحة، والمياه، والمواصلات، والطاقة المتجددة، والتكنولوجيا.

 

الإنجازات المحلية

 

يولي صاحب السمو اهتماماً ملحوظاً بالكثير من المناسبات المحلية والاحتفالات والإنجازات في مختلف المجالات، والجدير بالذكر أن له الكثير من الإنجازات المحلية على مختلف الأصعدة والتي تخدم في الوطن والمواطنين فتهدف كلها في تحقق الازدهار في مختلف الجوانب ومن أبرزها :-

 

  • إطلاقه لإستراتيجية متكاملة لحكومة رأس الخيمة والتي تتكون من أربعة محاور رئيسية بدأت بمجموعة من الإجراءات المتعلقة بالبنية التحتية والتشريعية والمنظومة القضائية فضلاً عن التنمية الاقتصادية وفتح أبواب الإمارة على مصراعيها أمام الاستثمار.
  • تبني سموه الكثير من الصناعات الاستثمارية في قطاعي التعليم والمعرفة بالإضافة إلى إحداث الثورة والتغيير في النظام الإلكتروني والرقمي.

 

التنمية الأقتصادية

  • منذ أن تولى حكم الإمارة وهو يولى اهتماماً شديداً نحو تنمية القطاعات الإنتاجية الحيوية والتي تتمثل في القطاعين التجاري والصناعي، هذا ويهدف إلى استقطاب العديد من المشاريع الجديدة التي تخدم الاقتصاد الإماراتي ككل.
  • على صعيد آخر، وجه عنايته واهتمامه نحو الصحة والتعليم وتحسين البنية التحتية والمرافق العامة والتي أسهمت بصورة فعالة في تحقيق طفرة اقتصادية منذ عام 2010 وحتى عام 2017 وبنسبة 5.6%، وزاد حجم الاقتصاد إلى 46.0%.
  • من أهم إنجازاته، هي تأسيس هيئة مناطق رأس الخيمة الاقتصادية والمعروفة “براكز” وهي من أهم إنجازاته، ويتم تصنيفها بأنها من أهم الإنجازات في تاريخ الإمارة، إذ يسعى سموه على تطوير إستراتيجية الاستثمار بالإمارة بغرض الحصول على مشاريع ذات عوائد متوسطة.

 

الخدمات والمرافق

 

  • وأخيراً، فيما يتعلق بالمرافق والخدمات فمع توليه الحكم وجه جزءاً كبيراً من رعايته نحو القطاع الحكومي حيث عمل على تطوير الهيئات الحكومية المحلية، حيث تم إحصاء معدل النمو فيها  منذ توليه الحكم عام 2005 وحتى عام 2010 إلى 31.6%.
  • وفيما يتعلق بالقطاع الخاص،  سعى للاهتمام به ولكن بالقدر الذي لا يتنافى مع متطلبات المواطن الإماراتي، ومن أبرز ما قام به هو إنشاء مجموعة من المشاريع التنموية التي ترمي إلى تحقيق أعلى مستوى من الرفاهية للمواطنين.
  • عن القطاع الإسكاني، فقد شهد مشاريع ضخمة أسهمت في تلبي احتياجات المواطن فضلاً عن تطوير الطرق والشوارع في كل أنحاء الإمارة.
  • إضافة لما سبق اهتم بالمواقع الأثرية والتاريخية لتكون مصدراً لجذب السياح للإمارة، وبهذا نكون قد سردنا لكم مقتطفات من إنجازات الشيخ سعود بن صقر القاسمي في مختلف المجالات.

 

 

 

 

إرسل لصديق

الوسوم :
  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات