الرئيسية التعليم - الجامعات المصرية ” نجاحات تربويه أحرزوها اباء محبطون مع ابناءهم ” ثاني فعاليات الموسم الثقافي لصيدلة عين شمس

” نجاحات تربويه أحرزوها اباء محبطون مع ابناءهم ” ثاني فعاليات الموسم الثقافي لصيدلة عين شمس

moda 642
” نجاحات تربويه أحرزوها اباء محبطون مع ابناءهم ” ثاني فعاليات الموسم الثقافي لصيدلة عين شمس
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : سماح أحمد
“رصـــد الـــوطـــن”

افتتح أ.د. ايهاب عيد وكيل معهد الدراسات العليا للطفوله لشئون الدراسات العليا و البحوث فعاليات ثاني لقاءات الموسم الثقافي لكلية الصيدلة بجامعة عين شمس بعنوان ” نجاحات تربويه أحرزوها اباء محبطون مع ابناءهم ” ، والذى أطلقة قطاع شئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة بالكلية برئاسة أ.د.محمود عبد المجيد وكيل الكلية لشئون القطاع لعام 2017/2018 ، تحت رعاية كلا من استاذ دكتور عبد الوهاب عزت رئيس الجامعة واستاذ دكتور نظمي عبد الحميد نائب رئيس الجامعة لشؤون خدمة المجتمع وتنمية البيئة واستاذ دكتور مها فاروق القائم بأعمال عميد الكلية.

وتناول أ.د.إيهاب عيد خلال كلمتة مشاكلات الاطفال مثل التبول اللاارادى ؛ و قال ان سبب هذه المشكله نفسى و عضوى ، و انه لايجب علينا ان نعاقب الطفل على مشاكل فسيولوچيه مثل هذه لان عقابنا يمكن ان يسبب له صدمه نفسيه ، مشددًا على عدم مقارنته بأى طفل أخر حتى لو كان اخوه ؛ قائلًا : “اذا اردت ان تقتل ابنك قارنه بطفل اخر”، على حد وصفة.

و أضاف أن هناك ستة عادات يمكن أن تدمر علاقة الاب بالابن و هم : “الضرب ، الالقاب ، التهديد المستمر ، النقد المستمر ، المقارنه ، الصيا فى وجه الأبناء ، مشيرًا إلى أن كلمات و تصرفات الاباء هى المتحكمه فى عقل الطفل ، وتناول العلاقه الطرديه بين نظرات الاعجاب و بين الثقه بالنفس ؛ وان الفقهاء قالوا ان الحب او الايمان ثلاثة اشياء وهي: “عقداً بالقلب ، إقرار باللسان ، عملاً بالاركان” .

موضحًا أن المخ يبدأ بالنضوج داخل بطن الام و يتم النضوج بعد عمر عامين و يتبقى اجزاء لم تبلغ بعد حتى يصل الطفل لسن البلوغ ، موضحًأ أربعة صفات يجب ان تتواجد فى الاباء للتعامل بشكل سليم مع الابناء وهي : “الحب ، الحنان ، الشعور بالأمان ، و البحث عن نقاط الضعف و نقاط القوه عند الطفل للتركيز عليها” .

كما تحدث عن مرض “ADHD ” وهو مرض فرط الحركه عند الاطفال مؤكدًا أن اعراضه هى نقص التركيز و كثرة الحركه و نقص الضبط النفسى و التسرع و الاندفاع ؛ لافتًا إلى أننا يجب أن نتعامل مع هذا المرض بالايجاب عند الاطفال ، وعن دور المدارس فى التعامل مع هذا المرض أوضح أنه م الخطأ أن تكون المواد التى يتلقاها الطفل المصاب بذلك المرض مكدسة بالمواد العلمية فقط ؛ مما يجعلها تقف عائقًا أمام قدرات هؤلاء الأطفال .

و فى الختام كرم أ.د. محمود عبد المجيد وكيل كلية الصيدلة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة أ.د. ايهاب عيد و تسليمة درع الكلية تقديرأ لمجهوده و مشاركته فى فعاليات الموسم الثقافى .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.