الرئيسية اخبار عاجلة “هوية بدون عنوان”

“هوية بدون عنوان”

moda 1220
“هوية بدون عنوان”
واتساب ماسنجر تلجرام
بقلم / الباحثة ميادة عبدالعال .
” رصــــــد الـــــوطــــن”

في سورة النور يقول الحق تبارك وتعالى ” الخبيثات للخبيثين والخبيثين للخبيثات والطيبات للطيبين والطيبون للطيبات ”
صدق الله العظيم
وفي عالم الأفكار شيئا مثل ذلك .. واليوم حين تنظر إلى الفضاء الإلكتروني الذي نرتاده صبحا ومساء تلمح صدق تلك المقولة فكل زمرة تميل إلى زمرتها وفقا لفلسفتها الفكرية ووفقا لطبيعتها البشرية .. فل الحقارة تجمع والسفاله يرتادها اهلها
فهل يمكن الجمع بين قاعدة و استثناء ؟. بين متعلم وجاهل .. بين كبير وصغير .. بين صاحب فكر معين وآخر بفكر نقيض او بلا فكر من الأساس ؟
واستشهد بقول رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم:

((إنما مثل الجليس الصالح والجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك إما أن يحذيك، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه ريحًا طيبة، ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك، وإما أن تجد منه ريحًا خبيثة)).لأنه ما من شيء أدل على شيء من الصاحب على الصاحب الا الصاحب

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *