الرئيسية اخبار عاجلة والدة تلميذة بمدرسة خاصة تكشف تفاصيل وفاتها في “باص المدرسة”

والدة تلميذة بمدرسة خاصة تكشف تفاصيل وفاتها في “باص المدرسة”

moda 1405
والدة تلميذة بمدرسة خاصة تكشف تفاصيل وفاتها في “باص المدرسة”
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت_فاطمة فؤاد:
” رصــــــــد الـــوطــن”

واقعة إهمال مشرفة مدرسة طلائع المستقبل بالمنيا تسببت في وفاة الطفلة ريناد طارق ،4سنوات ،بالسكتة القلبية، بعد أن نسيتها لمدة 6 ساعات داخل “باص المدرسة”.
ونشرت الأم على صفحتها الشخصية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، تفاصيل الواقعة قائلة: “بنتي ركبت الباص عادي الصبح ولا هي مريضة ولا عيانة ولاعندها أي شيء، بنتي نامت عادي في الباص، نظراً للإهمال الجسيم مشرفة الباص نزلت وسابتها والسواق قفل الباص وفتحوا الباص في ميعاد خروج الأولاد الساعه 2 ظهرا كانت البنت صحيت وصرخت لغاية ما طبت وماتت”,
وقالت الأم في شهادتها: “المشكلة في كم الكذب اللي في المدرسة، وبقول لكل المدرسين والمدرسات اللي كذبوا حسبى الله ونعمه الوكيل، بنتي في ذمة الله وهما مش رحمينها”، موضحة أن مدير المدرسة والمشرفة والسائق تم عرضهم على النيابة وأنهم اعترفوا بالواقعة خلال التحقيق.
من جهتها، قالت “سارة” أحد جيران والدة الطفلة ضحية الإهمال، أن الأم تعاني من حالة نفسية سيئة بسبب الشائعات التي يروجها البعض بدون رحمة، حد وصفها، مشيرة إلى أن السائق عندما عاد لفتح “الباص” وتجهيزه لمغادرة الأطفال وجد الطفلة راقدة على سلم الباص الداخي، ويديها على خدها ولا تتحرك، مع ظهور علامات شديدة السواد تحت عينيها وأثار دموع على خدها وإفرازات من فمها، وحمرة شديدة بيديها نتيجة قرع الباب دون جدوى.
وأكملت سارة، في تصريح خاص لـ”مصريات”، “السواق لما فتح يهوي الباص لأن الباص بيركن علي الطريق مش جوا المدرسة لاقاها بتحتضر، كلم المدير عقبال ما خدها المستشفي كانت ماتت، اتصلوا بوالدتها حوالي الساعة 2 بيقولولها بنتك عندها ضيق تنفس تعالي دي وقعت في الطابور، تاني يوم حصل تحقيق في المدرسة، والبنت كانت مكتوبة غياب، وأصحابها والمدرسين قالو إنها مجتش المدرسة”، مشددة على أنه بإعادة التحقيق مع السائق والمشرفة اعترفا أنهما نسيا الضحية داخل “باص المدرسة”.
وأشارت سارة، إلى أن والد الطفلة تنازل عن المحضر الذي تقدم به ضد إدارة المدرسة، عقب ثبوت واقعة الإهمال من خلال التحقيق مع المشرفة والسائق، وصدور بيان رسمي من الإدارة أكدت فيه فتح تحقيق مع المتسبيين في وفاة الطفلة.
واعترفت إدارة المدرسة بواقعة الإهمال، في نعي للطفلة وعزاء لوالدها، نشرته عبر صفحة المدرسة الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، وأكد البيان أن “التحقيق مازال جاريا مع المشرفة والسائق، ومن تسبب في الإهمال سوف يحاسب”.
فيما أمرت نيابة المنيا باشراف المستشار عبد الرحيم عبد المالك المحامى العام لنيابات المنيا بحبس ولاء . ج مشرفة حضانة مدرسة خاصة ومحمد . أ سائق ميكروباص.
كان اللواء فيصل دويدار، قد تلقي بلاغاً من العميد إيهاب طه مأمور قسم شرطة المنيا الجديدة يفيد بتلقيه بلاغا من عم الطفلة التي يعمل والدها ضابط شرطة بوفاتها، ورفض والد الطفلة تشريح جثتها وبانتقال فريق البحث الجنائي للمدرسة تبين أن المسئول عن الغياب ومدير المدرسة حاولا إخفاء الجريمة بإثبات حضور الطفلة بالمدرسة ثم قيامهما بتمزيق الدفتر.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.