وزارة الداخلية تعقد دورات تدريبية للضباط لشرح وسائل مواجهة الجريمة الإلكترونية التى بدأت تطل برأسها على المجتمع المصرى

كتب -  محمد عبد الله الجعفرى بدأت وزارة الداخلية مؤخراً،.
Article rating: 1 out of 5 with 1 ratings

وزارة الداخلية تعقد دورات تدريبية للضباط لشرح وسائل مواجهة الجريمة الإلكترونية التى بدأت تطل برأسها على المجتمع المصرى

كتب -  محمد عبد الله الجعفرى بدأت وزارة الداخلية مؤخراً،...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

أخبار

وزارة الداخلية تعقد دورات تدريبية للضباط لشرح وسائل مواجهة الجريمة الإلكترونية التى بدأت تطل برأسها على المجتمع المصرى

4 سبتمبر، 2016, 1:21 م
519
وزارة الداخلية تعقد دورات تدريبية للضباط لشرح وسائل مواجهة الجريمة الإلكترونية التى بدأت تطل برأسها على المجتمع المصرى
طباعة
كتب –  محمد عبد الله الجعفرى

بدأت وزارة الداخلية مؤخراً، عقد دورات تدريبية للضباط لشرح وسائل مواجهة الجريمة الإلكترونية التى بدأت تطل برأسها على المجتمع المصرى مؤخراً، وتعددت أنواعها ما بين جرائم نصب وابتزاز والتحريض على العنف والإرهاب، وصولاً إلى الجرائم الجنسية وغير الأخلاقية وجرائم تسريب الامتحانات.وأنشأت وزارة الداخلية الإدارة العامة لتنكولوجيا المعلومات التابعة لقطاع التوثيق والمعلومات بالوزارة لمكافحة كافة أنواع هذه الجرائم

ودعمت الوزارة هذا القسم بعدد كبير من الضباط المتدربين على الوسائل التقنية الحديثة والذين تم إيفادهم مؤخراً إلى عدد من العواصم الأوروبية لتلقى التدريبات فضلاً عن عقد الندوات لهم بأكاديمية الشرطة.

ولم تكتف الداخلية بذلك وإنما دعمت هذا القسم بأحدث الأجهزة الحديثة ذات القدرة على تتبع الصفحات التى تحرض على الجريمة بشتى صورها سواء سياسية أو جنائية أو حتى الجرائم الاجتماعية المرتبطة بالسب والقذف والتشهير عبر الإنترنت، حيث تعمل هذه الأجهزة على ملاحقة الصفحات التى تدعو لجميع أنواع الجرائم وتحديد مصدرها وإيفاد مأموريات أمنية للقبض على المتهمين حال وجودهم داخل البلاد، أو التنسيق مع دول أخرى فى حال وجودهم خارج مصر.

وشددت وزارة الداخلية فى العديد من الندوات التى عقدتها على أهمية مكافحة الجريمة الإلكترونية التى تكمن مخاطرها فى تداول المعلومات الخاصة بتكدير الأمن العام والدعوة إلى القيام بأعمال الإرهاب والعنف والشغب، واستهداف رجال الشرطة والجيش والقضاء والتحريض عليهم، واستهداف مؤسسات الدولة، فضلاً عن نشر الشائعات المغرضة وتحريف الحقائق بسوء نية وتلفيق التهم والتشهير والإساءة للسمعة والسب والقذف.


وتواجه الأجهزة الأمنية ما يعرف باسم التلقين الإلكترونى الذى يقوم على حشد المؤيدين والمتعاطفين مع الإرهابيين الذين يستخدمون المنابر الإلكترونية للتواصل مع أعوانهم للتظاهر والاعتصام، فضلاً عن مواجهة الدعوات للخروج على الثوابت المجتمعية وتشجيع التطرف والعنف والتمرد، بالإضافة إلى التخطيط للأعمال الإرهابية والتعريف بطرق تصنيع المتفجرات والقنابل.كما تواجه الأجهزة الأمنية من خلال قسم تنكولوجيا المعلومات، الصفحات التى تهدد الأمن الاجتماعى من خلال نشر صور إباحية أو التشهير بالسيدات، والصفحات التى تروج للجرائم الاجتماعية بشتى صورها.ووفقاً لآخر الإحصائيات لوزارة الداخلية، فإنه تم إغلاق 3343 صفحة إخوانية وإرهابية على “الفيس بوك” تحرض على العنف والشغب، وتم ضبط 254 متهما وراء التحريض على العنف وإثارة القلق مؤخراً.
وكانت لجنة الاقتراحات والشكاوى بمجلس النواب، وافقت على اقتراح بمشروع قانون بشأن مكافحة الجريمة الإلكترونية حيث تصل عقوباته للإعدام والمؤبد.

إرسل لصديق

الوسوم :
  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات