الرئيس الروسي “الأكثر وقاحة قتل المدنيين”
آخر تحديث: 1 يناير، 2017
كتب / وليد طلب شحاته 
“رصـــــد الــــوطـــن”

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه من الصعب تصور جريمة أكثر وقاحة من مقتل المدنيين وسط احتفالات بعيد رأس السنة.
وتابع فائلا “وواجبنا المشترك هو التصدي بحزم للعدوان الإرهابي” في إشارة إلى هجوم ملهى “لينا” الليلي في إسطنبول.
ووجه بوتين، حسبما نقلت قناة روسيا اليوم الإخبارية، تعازيه لنظيره التركي رجب طيب أردوغان بخصوص مقتل 39 مدنيا جراء هجوم مسلح على الملهى الليلي في إسطنبول.
وشدد بوتين على أن روسيا كانت ولا تزال شريكا موثوقا به لتركيا في مكافحة شرور الإرهاب.
من جانبه، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الهجمات المتكررة التي تتعرض لها بلاده لا تنفصل عن التطورات الجارية في المنطقة، وتهدف إلى زعزعة الاستقرار وزرع الفوضى في تركيا.
يذكر أن رجلا مسلحا ببندقية “كلاشينكوف” ومتنكرا، حسب بعض التقارير، بزي “بابا نويل” أطلق النار داخل ملهى “رينا” الليلي المكتظ بالمواطنين المحتفلين بليلة رأس السنة الميلادية الجديدة، ما أدى إلى مقتل 39 شخصا، بينهم رجل شرطة و16 مواطنا أجنبيا، وإصابة 96 آخرين على الأقل، لا يزال 4 منهم في حالة حرجة للغاية.