الرئيسية محافظات المقترحات التي قدمت لمحافظ بورسعيد حول تفعيل آلية للتواصل مع المرأة البورسعيدية في إجتماعه مع بعض سيدات بورسعيد

المقترحات التي قدمت لمحافظ بورسعيد حول تفعيل آلية للتواصل مع المرأة البورسعيدية في إجتماعه مع بعض سيدات بورسعيد

moda 536
المقترحات التي قدمت لمحافظ بورسعيد حول تفعيل آلية للتواصل مع المرأة البورسعيدية في إجتماعه مع بعض سيدات بورسعيد
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : منال محمد الغراز
“رصـــــد الــــوطــــن”

مناشدات عديدة من قطاعات واسعة للسيد اللواء “عادل الغضبان ” بضرورة عقد لقاء دوري شهري معهن للتواصل معه والإستماع إليه وعرض كل مايهم المرأة البورسعيدية من هموم ومشكلات علي سيادته، وعلي الفور قمت بكتابة منشور بهذا الصدد حول هذه المناشدة القوية بعقد اجتماع موسع لسيدات بورسعيد يضم فئات متعددة من سيدات بورسعيد تتصدرهن المرأة البسيطة والمهمشة فهي الهدف الأساسي في التنمية في الدولة والعمل علي تطويرهن وتنميتهن ، وكذلك فهذه اللقاءات تعمل علي الوصول بالرأي العام في بورسعيد الي درجة من الإيجابية في الإيمان بالبلد وقيمها واتجاهها نحو مستقبل أفضل من خلال المرأة وهي رمانة الميزان في كل تقدم وتطوير …
وفي استجابة سريعة من سيادة المحافظ تم تحديد موعدا للاجتماع معه علي أن يكون اللقاء تنسيقيا لما هو أكبر وأوسع من الاجتماعات واللقاءات مع المرأة البورسعيدية ، حيث حدد يوم الثلاثاء 5 سبتمبر بالمحافظة للاجتماع بممثلات للمرأة ليكون اجتماعا تنسيقيا للوصول الي الهدف الأساسي وهو لقاء موسع مع المرأة البورسعيدية لتكون مشاركة بصفتها وليس هناك من ينوب عنها في اجتماعات دورية شهرية ، والحقيقة أنه لم يكن المحتوي أو عدد الأفراد أو الشخصيات هى المهمة في هذا الاجتماع بل مايخرج عنه لصالح كل سيدة في بورسعيد وهذا بالفعل ماحدث …
فقد قام السيد المحافظ عادل الغضبان وفي وجود المجلس القومي للمرأة باعتباره الكيان الرسمي للتعبير عن سيدات بورسعيد والمنوط بتوصيل كل مايهمهن الي المسئول ، وقد تم عرض بعض مقترحات بشأن تطوير آلية الاتصال المباشر بالمرأة البورسعيدية وتوجيه الجهود الموجودة بالفعل ولكنها تحتاج إلي تفعيل أكبر وقد شملت هذه المقترحات التي قدمت من السيدات اللائي شاركن في الاجتماع مع سيادة المحافظ مايلي :
1 _ عمل لقاء دورى مع سيادة المحافظ ونقترح ان يكون كل شهر لمناقشة مشاكل المرأة البورسعيدية المهمشة والبسيطة والتى لا تجد سبيلا من خلال القنوات الموجودة فى الدولة والتى تم حصرها فى مشاكل (الاسكان والتوظيف )فى حين انها تتعدى ما هو اكثر من ذلك بكثير .
2 _ عمل خط ساخن لتلقى الشكاوى الخاصة بالمرأة يتم البت فيها حسب حجم واولوية المشكلة
3 _ عمل صندوق لتلقى الشكاوى الخاصة بالمرأة على سور مبنى المحافظة الخارجى
4 _ تدشين صفحة على الفيس بوك خاصة بالمرأة البورسعيدية يتم التواصل من خلالها وايضا عرض اخر ما تم التوصل اليه وحله
5 _ عمل لجان دورية بمواعيد ثابتة تمر على الاحياء كل حى على حدة ويكون مقرها مثلا احد النودى او احد المراكز الشبابية لتجتمع سيدات الحى ويناقشن ما يواجهن من مشكلات ويتم توجيه كل صاحبة مشكلة للمكان المناسب بخطاب توصية من اللجنة ، ويجب الاعلان عن توقيت اللجنة فى وسائل الاعلام الخاصة بالمحافظة وصفحات التواصل وايضا الاعلان بسيارة الحى وميكرفون يدور فى انحاء الحى ليصل صوته لمن لا يوجد لديه شبكة نت
وفى حالة عدم القدرة على حل المشكلة او اتخاذ القرار المناسب فيها يتم رفعها لسيادة المحافظ باعتباره ولى الامر وسيد قراره
6 _ الصناديق الخاصة :
انشاء صندوق خاص لكل سيدة يتم تمويله بالجهود الذاتية والتبرعات من اهالى بورسعيد الشرفاء صونا لسيدات بلدههم وكفها سؤال الحاجة ،على ان يصرف قيمة ما تستحق فى حالات الاحتياج مثل (العجز _ المرض_ الطلاق _الترمل _ بلوغ سن ال 60 عاما _ الحريق _ انقطاع اسباب الرزق )
7 _ عمل حساب بنكى باسم المرأة البورسعيدية على غرار حساب مستشفى السرطان ود مجدى يعقوب لنجدة المرأة فى الحالات الطارئة
8 _ نلتمس من سيادتكم الموافقة على منحنا مقر لجمعية خدمة سيدات بورسعيد والتى نطمح لانشائها لتكون مظلة مناسبة برعاية سيادتكم وتحت اشرافكم المباشر لتحقيق ما نود عمله لسيدات محافظتنا الجميلة صونا لهم واغناء لهم عن سؤال الناس وانكسار النفس ، وسوف تكون هذه مساهمة وبادرة سابقة من نوعها لمحافظة بورسعيد سوف تسعى باقى المحافظات للحذو مثلها ،ونتمنى من سيادتكم ان تكون رئيسا شرفيا للجمعية بصفة خاصة والمبادرة بصفة عامة ، للعمل علي التمتع بمزايا منظمات المجتمع المدني بعيدا عن البيروقراطية التي لاتخدم المرأة في بعض الأحيان .
وبعد مناقشات مطولة مع السيد اللواء ” عادل الغضبان ” محافظ بورسعيد حول الصحة والتعليم والإسكان تم تقديم هذه المقترحات وقام بدوره بالتصديق عليها وتحويلها للمجلس القومي للمرأة ليتم دراستها والعمل علي تنفيذها بما يحقق صالح كل فئات سيدات بورسعيد وخاصة المرأة البسيطة والمهمشة .
ونتمني أن يفعل ماتم تقديمه من مقترحات لصالح المرأة البورسعيدية وان يتبلور نتائج هذا اللقاء لتكون نتائج ملموسة تشعر بها كل سيدة بورسعيدية تنتمي لهذه البلدة الطيب أهلها .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *