المواهب الشابة والوجه المضيء بمدرسة أبو بكر الصديق ” القنطرة غرب “

كتبت / ميادة عبدالعال  " رصــــد الــــوطــن" الثروة البشريــة هي.
Article rating: 1 out of 5 with 1 ratings

المواهب الشابة والوجه المضيء بمدرسة أبو بكر الصديق ” القنطرة غرب “

كتبت / ميادة عبدالعال  " رصــــد الــــوطــن" الثروة البشريــة هي...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

التعليم - الجامعات المصرية

المواهب الشابة والوجه المضيء بمدرسة أبو بكر الصديق ” القنطرة غرب “

1 ديسمبر، 2016, 12:44 ص
1406
المواهب الشابة والوجه المضيء بمدرسة أبو بكر الصديق ” القنطرة غرب “
طباعة
كتبت / ميادة عبدالعال 
” رصــــد الــــوطــن”

الثروة البشريــة هي الثروة الحقيقية لأي مجتمع من المجتمعات ويعتبر المتفوقون هم رأس مال تلك الثروة نظرا لأهميتهم في مواجهة تحديات العصر الحديث مما دفع بالمهتمين بشؤون علم النفس والتربية بالكشف عن المتفوقين ومن لديهم تفكير ابتكاري وذلك بهدف رعايتهم والعناية بهم وتحقيق أفضل الوسائل البيئية الممكنة لاستثمار تفوقهم ، لأنهم كوادر المستقبل لقيادة بلادهم في جميع المجالات العلمية والتقنية والإنتاجية والخدمية ، وعليهم تراهن الدول في سباقها للحاق بركب التطور ، في عصر أصبح يمثل امتلاك التقانه فيه جوهر الصراع والمنافسة بين أقطابه القوية ، وتلك التي تسعى لتجد لنفسها مكاناً تحت الشمس

ليس أجمل ولا أعذب من التّمتع بإبداع طفل أو طالب صغير، وكلّ أطفالنا مبدعون إذا ما مُنحت الفرصة والحريّة لهم كي يعبّروا عن أبداعهم، أو وجدوا من يكتشف الجوانب المضيئة فيهم، فتُشجّع وتُهذّب وتُصقل.

وباتت الأمة الآن معدَّة للنهوض والرقي، ولها سابق عهد منير وراقٍ حدث فيه ما حدث؛ من حضارة وتقدم على يد أبناء شباب، متميزين ومبدعين، وما كانوا إلا أطفالًا في مدرسة تربوية علمتهم الصمود في طريق العلم، والتفكير الأوسع والأرحب للعلم، والذي ما كان يومًا من الأيام عبارة عن حفظ للمتون فحسب؛ بل كان تفكيرًا مراعيًا للواقع، ومقاومًا للشبهات والفتن، حتى ظهرت الأمة ونجحت وكان لعلم أبنائها صدًى في كل دول العالم الخارجي.

تضم مدرسة أبو بكر الصديق الكثير من المواهب الشابة التى يطلقها عليها ثروتنا البشرية التى نأمل فيها الإبداع والفكر والتنوير لبلدنا .بقيادة الأساتذة المتميزون  بالمدرسة أستاذة وسام محمد حامد ، أستاذة نرمين رضا احمد ، أستاذة داليا كمال بطرس ،يبدع الطلاب بالمدرسة مع أسرة العلوم فى ابتكار نماذج للأنشطة لماده العلوم تخدم العمليه التعليميه

فتمكن الطالب محمد السيد عبد الفضيل  من عمل  جهاز ترمومتر كهربى و أيضا سيارة تتحرك بضغط بخار الماء ،الطلاب أحمد محمد و حسن طلعت الطالب احمد مجدى شاركوا  فى عمل نموذجان لتحولات الطاقه  1/طاقه كيميائيه الى كهربيه الى حركيه ثم وضع
2/كيمياييه الى كهربيه الى ميكانيكيه ثم استخدامها فى توليد الطاقه الحراريه عن طريق اشعال عود الثقاب

والطالب معاذ فيصل نموذج الكثافه حيث تطفو المواد ذات الكثافه القليله على سطح الماء.

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات