اشتباكات بين الأهالي وبين قوات الأمن التابعة لنقطة شرطة القرية
آخر تحديث: 11 يونيو، 2017
كتبت / فاطمة الجمل
“رصــــد الـــوطـــن”

شهدت قرية النزل التابعة لمركز منية النصر في محافظة الدقهلية، اشتباكات بين الأهالي وبين قوات الأمن التابعة لنقطة شرطة القرية، مما أسفر عن إصابة 5 أفراد شرطة واثنان من أمناء الشرطة، و3 خفراء و4 مواطنون مدنيون.
وكان أهالي القرية قد قاموا برشق قوات الشرطة بالحجارة، احتجاجا على نقلهم 6 أشخاص اتهمهم الأهالي بتكوين تشكيل عصابي لخطف الأطفال، كما قام بعض الأهالي بمحاصرة نقطة الشرطة بالقرية، مما نتج عنه إصابة 10 أفراد من قوات الأمن و4 مدنين من الأهالي.
وكان أهالي قرية النزل التابعة لمركز منية النصر في محافظة الدقهلية، قد قاموا بإلقاء القبض على 6 مجهولين كانوا يستقلون سيارة ميكروباص فجر اليوم، واتهموهم بخطف الأطفال بالقرية، وسلموهم لنقطة شرطة القرية، إلا أنهم تجمهروا حول نقطة الشرطة وحاصروها، احتجاجا منهم على نقل المتهمين، مطالبين بتسليم المتهمين لهم لكي يفتكوا بهم، وقاموا بالاشتباك مع قوات الأمن وقذفوهم بالحجارة، مما أسفر عن وقوع إصابات بين الطرفين “الأهالي وقوات الشرطة”.
وأمر مساعد وزير الداخلية لأمن محافظة الدقهلية اللواء “أيمن الملاح”، بتوجه مدير الإدارة العامة للمباحث بالمحافظة اللواء “مجدي القمري” إلى مكان الاشتباكات، وتم الدفع بـ 6 مجموعات قتالية ومدرعتين وقوات فض الشغب من قوات الأمن المركزي، للسيطرة على الموقف في القرية.