حوار صحفى مع مصمّمة الأزياء المبدعة صاحبة النجاح الباهر “غادة القمارى”

كتب / د. حاتم العنانى  "رصــــد الــوطـــــن" مصممة أزياء مبدعة.
Article rating: out of 5 with ratings

حوار صحفى مع مصمّمة الأزياء المبدعة صاحبة النجاح الباهر “غادة القمارى”

كتب / د. حاتم العنانى  "رصــــد الــوطـــــن" مصممة أزياء مبدعة...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

المرأة

حوار صحفى مع مصمّمة الأزياء المبدعة صاحبة النجاح الباهر “غادة القمارى”

7 يونيو، 2018, 8:34 م
496
حوار صحفى مع مصمّمة الأزياء المبدعة صاحبة النجاح الباهر “غادة القمارى”
طباعة
كتب / د. حاتم العنانى 
“رصــــد الــوطـــــن”

مصممة أزياء مبدعة تمتلك بيت أزياء بمصرمتخصص في إنتاج الملابس الجاهزة التي تتّسم بالأناقة والذوق الرفيع والأنوثة .

من يُلقي نظرة على تصاميمها منذ بداية مشوارها الفني سيوقن بلا أدنى شك أنك
مُصممة موهوبة .

س1 : نريد التعرف أكثر على مصممة الأزياء غادة القماري ؟
أنا غادة القمارى ولدت بمحافظة الفيوم من أصول تركية مصرية تخرجت من
مؤهل جامعى وحاصلة على الماجستير وأكملت دراستى للحصول على درجة
الدكتوراة ولكنى توقفت عنها فى منتصف الطريق لظروف ما كانت أقوى منى
ولم أرتضى الوضع لوجود طاقة إيجابية بداخلى مع حبى للثقافة والمعرفة والعلوم
والأمورالحياتية التى كانت دائما تجذبنى للتفكير بها فاتجهت للفاشون لحبى له
وتشجيع صديقاتى وأبنائى لخوض التجربة وكنت مترددة لكونى أم لأربعة اطفال
وزوجة لدكتور جامعى يحتاجون لوجودى بجانبهم وبرغم ذلك تحديت والأمور
والظروف وبدأت أخوض التجربة وأردت أن تكون تجربة ناجحة لأنى لا اقبل
ولا أرتضى الفشل وبتوفيق من الله – عز وجل – أصبحت غادة القمارى ..
مالكة بيت الأزياء براند Duvak .
وسبب إختيارى لإسم Duvak هو أن كلمة دوفاك بمعنى حجاب باللغة
التركية وهو إسم غير منتشر ومتميز .

س2 : هل كان دخولك عالم الأزياء والتصميم مخططا له؟
لا لم أفكر بدخول هذا المجال ولا مجرد المحاولة ولكنى كنت دائما من متابعى
الفاشون بمختلف أنواعه وثقافاته من دولة لأخرى – سواء شرقى أو غربى –
فكل فاشون كان له هدف توصيل ذوق جديد فى عالم الفاشون والموضى
وتحديدا الألوان السنوية التى دائما ماتضفى على عالم الموضى مظهرا جديدا
ومختلفا وكان أكثر شئ يجذبى هو الالوان المأخوذة من الطبيعة وبساطتها .

س3 : برأيك هل يعتمد تصميم الأزياء على الخبرة أم على الدراسة؟
تصميم الأزياء يعتمد أولا على الفن والإبداع لأن الأزياء تعتبر نوع من الفنون
مثل فن الرسم سواء رسم عربى أو رسم الفن التشكيلى أوغيره من الفنون
بنواعها ولا يقل قيمة عنها فالفنان التشكيلى يسبح بخياله مع فرشاة تأخذه بخط
الألوان ومصمم الأزياء أيضا يأخذه سن القلم للإبداع برسم ما يشعر به او ما
يقتبسه من أفكار محيطة به فى الطبيعة ويحوله لشى ملموس على الأقمشة
والمانيكان لذلك هو فن من الفنون يعتمد طبعا على الدراسة أولا ثم الخبرة التى
تؤهله للإحتراف .

حقيقة فى البداية كنت أعتمد على موهبتى فقط ومحاولة ابتكار افكار جديدة
ولكننى أيقنت أن الموهبة بمفردها ليست كافية فأصبحت أدرك أن الدراسة أيضا
لها دور أساسى وبدأت أبحث بنفسى عن الدراسة ومن استطيع ان أدرس المجال
من خلالهم وأثقله بالدراسة .

س4 : ماذا تعني الموضة لك ؟
الموضى هى التغيير والخروج عن المألوف والمعتاد ولكن بشكل يتناسب مع
ثقافة شعب وعصر حالى وواقع وهى إتباع أفكار غير تقليدية جديدة أو الرجوع
إلى الماضى وإتخاذ موضة عصور سابقة وتحويلها لمادة جديدة بخامة مختلفة
تضفى طابع عصرى جديد كموضة الفينتاج الإيطالية التى تقوم على تحديث
ماهو قديم بشكل راقى ومبسط .

س 5 : قد تُعجب المرأة بتصميم معين ولكنها قد لا تجده مناسبًا لجسمها؛ فكيف تنصحين
المرأة بإختيار ما يناسب تفاصيل جسمها وذوقها في الوقت نفسه من أزيائك؟
كثيرا ما تعجب إحداهن بتصميماتى وتتحدث معى بهذا الشان وأن التصميم
يعجبها كثيرا ولكن لايتناسب مع طبيعة جسمها … ولكننى دائما أنصح أى إمرأة
أن تذهب إلى ماهو يتناسب مع شخصيتها وطبيعتها فهذا سوف يفى بالغرض
وأن تختار من
التصميمات ما يناسبها لأن كل إمرأة بها من شخصيتها مايختلف عن الأخرى .
وعادة ما يتحدث الجسد والملبس عن الشخصية فلابد من إختيار ما يناسبنا من
الموضى وليس مايتناسب مع الموضى فقط لمجرد الموضى .
ومن الممكن أن تأخذ جزئية تعجبها من تصميم بعينه وتقوم بتركيبه مع جزء من
تصميم أخر وبذلك تحقق ما تريده .
والأهم أن تكون المرأة مقتنعة بالتغيير والتجديد دائما فى نوع التصميمات التى
ترتديها .

س6 : أنتى كمصممة أزياء راقية كيف تختارين خامات تصميماتك؟ وما هي الخامة التي
تفضلين استخدامها معظم الوقت؟ وهل يؤثر ذلك على ثمن كل قطعة من أزيائك؟
أختار خاماتى حسب أرقى الماتريال الموجودة والجديد منها بشكل غير تقليدى
وأذهب دائما إلى ما أتوقع من نظر الأخرين عنه وأفكر فى تصميم جديد يبرز
جمالا .

س7 : ما هي النصيحة التي تقدمينها للعروس عند اختيار فستان زفافها؟
النصيحة التى أقدمها لكل عروس هو إختيار اأسط الأشكال فالبساطة هى عنوان
الأناقة والرقى وأن يتناسب الإختيار مع قوامها .
وعلى العروس إختيار الملائم لها .. فليس كل ما هو موضى يتناسب مع الجميع .

س8 : ما هو السؤال الذى كنتى ترغبين أن أساله لكى ولم أساله؟
السؤال الذى كنت أرغب فى أن تساله لى .. هو : هل حققتى طموحك فى عالم
الأزياء أم مازلتى تجاهدين فى الوصول لما ترغبين ؟
وإجابتى : نعم مازلت أجاهد لما أرغب فى الوصول إليه وأعمل جاهده على
تحقيقه

إرسل لصديق

الوسوم :
  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات