الرئيسية اخبار عاجلة مكتبة مصر العامة ببورسعيد تستنكر الإرهاب بمشروع ثقافي وتمنح المكتبة عضوية لأسر الشهداء

مكتبة مصر العامة ببورسعيد تستنكر الإرهاب بمشروع ثقافي وتمنح المكتبة عضوية لأسر الشهداء

moda 699
مكتبة مصر العامة ببورسعيد تستنكر الإرهاب بمشروع ثقافي وتمنح المكتبة عضوية لأسر الشهداء
واتساب ماسنجر تلجرام
كتبت : منال محمد الغراز.
” رصـــد الــــوطن”

أصدرت مكتبة مصر العامة ببورسعيد بيانا استنكرت فيه الأحداث الإرهابية الأخيرة التي حدثت علي مدار اليومين الاخريين من إصابة الرائد ابن بورسعيد ” محمد الحسيني ” رئيس مباحث أبو صوير وهو يطارد المتهمين الهاربين من سجن المستقبل بالإسماعيلية ، واغتيال العميد ” عادل رجائي” قائد الفرقة التاسعة مدرعات من إمام منزله ، كما أعلنت عن أنها بصدد تعاون ثقافي بينها وبين مكتبة الاسكندرية لمكافحة الإرهاب ، وأنها تقدم العضوية المجانية لأسر وأبناء شهداء الوطن .. وفيما يلي نص البيان :
” مكتبة مصر العامة ببورسعيد ومديرها الأستاذ ” ممدوح التابعي” يستنكرون الأحداث التي حدثت في اليومين الاخريين ، حادث الرائد ابن بورسعيد ” محمد الحسيني ” رئيس مباحث أبو صوير الذي أصيب في أثناء مطاردة المساجين الهاربين من سجن المستقبل بالإسماعيلية ، وحادث اغتيال العميد أركان حرب “عادل رجائي” قائد الفرقة التاسعة مدرعات أثناء خروجه من منزله ، وكافة المحاولات الهدامة التي تهدف لزعزعة الأمن والاستقرار في مصرنا الحبيبة.
إن مكتبة مصر العامة ببورسعيد تؤكد من واقع دورها التنويري والتثقيفي في خدمة المجتمع ، أنها لن تتواني في أداء مهمتها في دعم الثقافة والمثقفين وكل مايساهم في ترقية الوعي الوطني والعمل علي المحافظة عليه من أن تتخطفه يد المتطرفين ودعاة التخلف والرجعية بكافة صورها لتشوه وجهه مصر الحضاري وصورتها النقية البيضاء، وأن تكون جهودها فداءا لوطننا من أن تنال منه يد الغدر والإرهاب ودعاة الفوضي .
وتؤكد أيضا مكتبة مصر العامة ببورسعيد أنها بصدد إعداد مشروعا تثقيفيا مشتركا مع مكتبة الاسكندرية لمحاربة الإرهاب ، كما وسيتم منح عضوية المكتبة لأسر وأبناء شهداء الوطن الذين ضحوا بأرواحهم فداءا لتظل راية الوطن خفاقة عالية ، وسوف تكون حائط صد – من منطلق هدفها الثقافي- للقضاء علي أهل الشر في الداخل والخارج … رحم الله أبناء وطننا الغالي والذين قدموا ويقدمون أرواحهم ودماءهم رخيصة لحفظ تراب الوطن .. تحيا مصر .. تحيا مصر ..تحيا مصر ” .

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.