• حكاية من الحكايات ..ساسرد عليكم قصتى … إسمى ندى

بقلم:جيهانركات   حكايه ليست من الواقع ابي رجل،طيب ويحب امى.
Article rating: 1 out of 5 with 1 ratings

• حكاية من الحكايات ..ساسرد عليكم قصتى … إسمى ندى

بقلم:جيهانركات   حكايه ليست من الواقع ابي رجل،طيب ويحب امى...
رئيس مجلس الادارة احمد ادهم
المدير التنفيذي احمد العزبي
اخر الأخبار

مقالات الكتاب

• حكاية من الحكايات ..ساسرد عليكم قصتى … إسمى ندى

14 أغسطس، 2016, 7:24 م
829
• حكاية من الحكايات ..ساسرد عليكم قصتى … إسمى ندى
طباعة
بقلم:جيهانركات  

حكايه ليست من الواقع

ابي رجل،طيب ويحب امى حبا شديدا وكنت احلم دوما اتزوج رجل مثل ابي وامى سيدة لابد ان يحبها كل من يعرفها قلبها نقى ونفسها صافية … ولا احد يعرفها يستطيع ان يجرحها او يؤذيها …
كم احب ابي وامى ولى اخت اكبر منى بعشر سنوات
نبدأ القصة من البداية تزوج ابي امى زواج صالونات وتحابا بعد الزواج حبا عميقا وتعلق قلبه بها حتى بعد تاخر الانجاب وازدياد التدخل والاسئلة وبرغم كلام الاطباء انه ليس هناك مانع للانجاب ومع ذلك لم يحدث الا بعد خمس سنوات من الزواج وقيل لهم حمل زوجتك عزيز . والله عزوجل رزقهم باختى سلمى واسعدتهم كثيرا بوجودها وقدومها للحياة وظنوا ان الاولاد ستاتى متواليين ولكن عز الحمل عشر سنوات حتى جئت للدنيا لاسعد ابي وامى واختى فكانت تراعينى كما تراعينى امى تماما ومرت السنين واختى فى الجامعة وانا فى المدرسة مازلت طفلة وجاء القسمة والنصيب وتزوجت اختى وكانت تاتينا للزيارة وكان زوج اختى يلعب معى ونضحك سويا ويشتؤى لى الحلوى … وشاء الله عزوجل ان ترحل امى عن الحياة … وكانت صدمة افجعتنا جميعا وكل منا يكتم حزنه فى قلبه ظنا منه ان هذا التماسك سيشد إزر من حوله ولكن لم يتحمل ابي كثيرا .. ورحل فى هدوء وكانت فاجعة لى وكانت اشد وطئا فانا مازلت صغيرة والصدمة افقدتنى النطق فترة والاطباء شخصوا حالتى انها نفسية وليست عضوية وستنتهى مع الوقت … وجاء وقت القرار ساعيش مع من ؟ وزوج اختى قرر سريعا ان اعيش معهم وانتقلت للحياة مع اختى وابنتها واصبح لى مكان جديد ومدرسة جديدة واصدقاء جدد وبين الحين والاخر نذهب لمنزلنا القديم ونعيش ذكريات طفولتنا وننتعش مع ذكريات الاب والام الراحلين ….
واصبح ايمن زوج اختى اب لى اكثر منه اخ .. وكان يستذكر كعى دروسي ويسال عنى فى المدرسة ويتابعنى ومعهم اينما ذهبوا حتى فى زيارة اقاربه … واشتركت فى النادى وكان ياتى يتابعنى فى بطولات النادى ودخلت المرحلة الثانوى واتفق مع المدرسين لتأسيس الثانوية العامة وهو يردد لى شدى حيلك ياباشمهندسة ….
زوج اختى فى منزلة أبي كم إحبه هو واختى وانجبت اختى البنين،والبنات وبعد امتحانات الثانوية العامة فاجئنا باننا سننتقل لشقة اكبر ويكون لى حجرة مستقلة والبيت الجديد قريب من الجامعة … كم انت رائع …
والبيت الجديد عشت اجمل ايام حياتى . ودخلت الجامعة واصبح لى اصدقاء جدد واحببت دراستى فى الهندسة …
واصبح تخرجى وشيكا وتقدم الخطاب وكنت ارفض حتى اتمم دراستى ولم يعد عذر ولا مبرر للرفض … تقدم بعد الامتحانات طبيب تعرفنا عليه فى زيارة اختى له لمرض ابنها فهو طبيب اطفال ورآنى مع اختى،وسألها فى الزيارة وتقدم هو واسرته شاب ممتاز وعلى خلق ومن اسرة طيبة وفى الزيارة حكى ايمن ظروفنا الاجتماعية وانه ليس زوج اختى فقط ولكنه مسؤل عنى وعن اختى .. وكان ظوج اختى تجاوز الاربعين … وتمت الخطبة ودموع زوج اختى منهمرة سعيد لى ويشعر انه تمم مسؤليته عنى … وبعد شهور من الخطبة حدث مالم نحسب له حساب

إرسل لصديق

  • مقالات ذات صلة
  • المزيد من الكاتب
  • مقالات قد تهمك

تعليقات الموقع

تصويت

ماهو رأيك فى التصميم الجديد ؟

تابعنا على فيسبوك

تابعنا على تويتر

رصد الوطن جريدة عربية بوابة الاعلام النظيف -تعرف علي الراي و الراي الاخر - الاخبار في كل لحظة اخبار الرياضة المصرية الاهلي و الزمالك اخبار السياسة اخبار الحكومات