الرئيسية مقالات الكتاب المنهج العلمى والمنهجية الفكرية للفلسفة الإعلامية

المنهج العلمى والمنهجية الفكرية للفلسفة الإعلامية

moda 851
المنهج العلمى والمنهجية الفكرية للفلسفة الإعلامية
واتساب ماسنجر تلجرام
بقلم / الباحثة ميادة عبدالعال
“رصــــــد الــــــوطــــن “

المنهج” مشتقة من النَّهج، بمعنى الطريق أو “الطريق الواضح المستقيم”،
ويعرف ايضا بل الاسلوب.و هو ليس أي أسلوب ،و إنما هو ” الأسلوب الواضح المستقيم”
.علمي” مشتقة من كلمة “علم” والعلم يعني المعرفة
المنهجية تعني علم المنهج أي دراسة الطرق و الأساليب العلمية التقنية لعلم من العلوم، على أن تكون هذه الدراسة انتقادية تهدف إلى تحديد المصدر المنطقي، والمنهجيه الفلسفسه هيه تراكم معرفي كبير على مستوى تخصص علمي ما .مما يؤدي إلى عجز أدواته التحليلية عن معالجة هذا الكم المعلوماتي .الأمر الذي يدفع إلى التفكير في إيجاد أدوات تحليلية بديلة .ومن أجل تحقيق هذه الغاية ، لابد من الدخول حتما في مرحلة فلسفية للعلم والمنهجيه الفكريه عبارة عن مجهود فكري منظم ، يقوم على دراسة المشاكل التي يعنيها الانسان والمجتمع دراسة موضوعية ، قوامها تعبير البيانات عن الواقع المدروس بصورة صحيحة ، بعيدة عن تحيز العلاقة بالأبحاث التطبيقية الميدانية الخاصة بالمجالات المذكورة بل أيضا بالأحداث النظرية التي تحقق في مدى صحة المعرفة المتوصل إليها في شكل نظريات وقوانين علمية ،لكن في بعض الحالات الدراسية نجد انفسنا بصدد مشكلة علمية ، لا تتوفر المراجع حولها بالقدر الذي يمكنه من التعرف عليها بسهولة ، خاصة على مستوى التخصصات العلمية الحديثة النشأة ،التي تعاني نقصا في رصيدها العلمي ، مثل علوم الاعلام .مما يضطره إلى الاعتماد على مجهوده الشخصي للحصول على معلومات تمكنه من كشف المشكلة بحكم ان المعرفة العلمية هي مكسب إنساني تتوارثه الأجيال والحضارات منذ القديم –ومع تطور الفكركانت الفلسفة تربة خصبة لظهور نظرية حرية الإعلام.

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.